تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كأس المحترفين: مدفيديف وكيريوس يؤهلان بلديهما بانتظار ديوكوفيتش ونادال

إعلان

سيدني (أستراليا) (أ ف ب)

قاد دانييل مدفيديف ونيك كيريوس روسيا وأستراليا المضيفة الى الدور نصف النهائي للنسخة الأولى من كأس رابطة المحترفين في كرة المضرب، بانتظار معرفة هوية المنتخبين الآخرين المرجحين أن يكونا إسبانيا رافايل نادال وصربيا نوفاك ديوكوفيتش.

وبعد أن خرج منتصرا من مبارياته الثلاث في المجموعة الرابعة التي أقيمت مبارياتها في بيرث، وقاد بلاده للخروج منتصرة من مواجهاتها الثلاث مع إيطاليا والنروج والولايات المتحدة، أكمل مدفيديف مهمته الخميس بفوزه بمباراة الفردي الثانية وإن كان بصعوبة، على غرار مباراتيه مع الإيطالي فابيو فونييني والنروجي كاسبر رود.

واضطر الروسي المصنف خامسا عالميا، والباحث عن تكرار انجاز وصوله الى نهائي فلاشينغ ميدوز الأميركية في أيلول/سبتمبر حين يخوض في وقت لاحق من الشهر الحالي بطولة أستراليا المفتوحة، الى تقديم أفضل ما لديه للخروج فائزا من مواجهته مع الأرجنتيني دييغو شفارتسمان 6-4 و4-6 و6-3، وتحقيق فوزه الثالث على الأخير من أصل ثلاث مواجهات بينهما.

واحتاج مدفيديف الى ساعتين و22 دقيقة ليمنح بلاده التقدم 2-صفر والتأهل بالتالي الى نصف النهائي بغض النظر عن مباراة الزوجي، وذلك بعد أن وضعها كارن خاتشانوف بالمقدمة بفوزه على غيدو بيا 6-2 و7-6 (7-4) بعد ساعة و38 دقيقة في مباراة أنقذ خلالها خمس نقاط من أصل ست حصل عليها منافسه لكسر إرسال الروسي.

وسيكون مدفيديف على موعد مع مواجهة محتملة السبت مع صربيا ونجمها ديوكوفيتش الثاني عالميا، لأن "ديوكو" ورفاقه مرشحون لتخطي كندا الجمعة في سيدني التي تحتضن الأدوار الاقصائية الثلاثة بعد أن استضافت أيضا منافسات المجموعتين الثالثة والخامسة.

- أستراليا تتأهل بمجموعة فاصلة مثيرة -

وكانت البطاقة الأولى الى دور الأربعة من نصيب أستراليا المضيفة بتفوقها على بريطانيا بعد مواجهة مثيرة في مباراة الزوجي الفاصلة.

وبعد أن بدأت المواجهة بفوز سهل لنجمها كيريوس على كاميرون نوري 6-2 و6-2، وجدت أستراليا نفسها على المسافة ذاتها من بريطانيا بخسارة مباراة الفردي الثانية عبر أليكس دي مينور الذي سقط أمام دان إيفانز 6-7 (4-7) و6-4 و6-7 (2-7).

فكان الحسم في مباراة الزوجي التي جاءت قمة في الإثارة حيث نجح كيريوس ودي مينور في التغلب على جايمي موراي وجو ساليسبوري 3-6 و6-3 ثم 18-16 في المجموعة الثالثة التي تلعب في الزوجي بصيغة الشوط الفاصل.

وأثمر رهان قائد أستراليا لايتون هيويت بإشراك كيريوس ودي مينور في مباراة الزوجي عوضا عن الثنائي المعتاد جون بيرز وكريس غوتشيوني، ونالت أستراليا البطاقة الأولى الى دور الأربعة حيث تواجه إمكانية لقاء نادال والمنتخب الإسباني اللذين يتواجهان الجمعة مع بلجيكا.

وكان هيويت سعيدا بالانجاز الذي تحقق أمام الجماهير الأسترالية، قائلا "ما شهدناه كان كرة مضرب لا تصدق. في المباريات الثلاث التي أقيمت اليوم، الكل قدم 100 بالمئة من إمكاناته ولم يبخل أحد بأي جهد على أرض الملعب".

وتابع "أنا فخور حقا بالشبان، بالطريقة التي نجحا في قلب الأمور" بعد خسارة المجموعة الأولى في مباراة الزوجي التي استغرقت ساعة و35 دقيقة مباشرة بعد خسارة دي مينور مباراة الفردي الثانية في غضون ثلاث ساعات و23 دقيقة.

وكانت بريطانيا الأقرب الى حسم المجموعة الفاصلة في مباراة الزوجي والتأهل الى دور الأربعة، إلا أن موراي وساليسبوري فرطا بالفرص الأربع، ثم نجحت أستراليا بعد ذلك في الاستفادة من خامس فرصة سنحت لها لحسم اللقاء، مطلقة الاحتفالات في المدرجات.

وأعرب كيريوس الذي فاز حتى الآن في ثلاث مباريات (اثنتان في الفردي وواحدة في الزوجي) خاضها في هذه البطولة المستحدثة التي تشكل استعدادا لبطولة أستراليا المفتوحة، عن سعادته بما حققه ومنتخب بلاده، مضيفا "نحن نساند بعضنا البعض. +راستي+ (لقب هيويت) هو أفضل قائد. ساندنا بعضنا كزملاء، كنا الى جانب بعضنا، وهذا الأمر أعطى ثماره".

وكان المنتخب الأسترالي تصدر مجموعته السادسة في الدور الأول بثلاثة انتصارات أمام كندا التي تأهلت كأحد أفضل منتخبين حلا في المركز الثاني ضمن المجموعات الست، فيما تأهلت بريطانيا عن المجموعة الثالثة بفوزين وهزيمة بصحبة بلجيكا التي نالت ثاني بطاقة لأفضل وصيف.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.