تخطي إلى المحتوى الرئيسي

عملية جراحية لنجم روما الصاعد زانيولو تهدد مشاركته في كأس أوروبا

إعلان

ميلانو (أ ف ب)

خضع النجم الصاعد في روما الإيطالي نيكولو زانيولو لعملية جراحية ناجحة من أجل معالجة تمزق في الرباط الصليبي قد يحرمه من المشاركة مع المنتخب الوطني في نهائيات كأس أوروبا الصيف المقبل.

وأعلن روما الإثنين أن "زانيولو خضع لعملية ترميم الرباط الصليبي الأمامي لركبته اليمنى، بالاضافة الى اصلاح الغضروف المفصلي الخارجي"، مضيفا أن "الجراحة... كانت ناجحة وسيبدأ زانيولو عملية التعافي الثلاثاء".

وأصيب لاعب الوسط البالغ من العمر 20 عاما الأحد في المباراة التي خسرها روما أمام ضيفه يوفنتوس 1-2 في الدوري المحلي، ونقل الى خارج الملعب على الحمالة وهو يبكي بسبب حجم الألم الناجم عن اصابة مزدوجة من هذا النوع.

وتحتاج عملية التعافي من إصابة مماثلة بين أربعة وستة أشهر، ما يعني أن زانيولو قد يغيب عن كأس أوروبا 2020 المقررة في 12 مدينة و12 دولة بين 12 حزيران/يونيو و12 تموز/يوليو احتفالا بمرور 60 عاما على انطلاق البطولة.

وتبدأ إيطاليا مشوارها ضد تركيا في 12 تموز/يوليو على الملعب الأولمبي في روما، قبل أن تواجه سويسرا ثم ويلز على الملعب ذاته ضمن منافسات المجموعة الأولى.

وكان زانيولو من أبرز نجوم المنتخب الإيطالي في جملته المثالية خلال التصفيات المؤهلة الى النهائيات القارية، وقد سجل مرتين في خمس مشاركات وكان من المفترض أن يكون من العناصر التي يعول عليها المدرب روبرتو مانشيني الصيف المقبل.

وقد وجه مانشيني رسالة تشجيع للاعبه في حسابه على موقع تويتر، قال فيها "هيا نيكولو! أنا بانتظارك في الملعب لتكون أكثر تصميما من أي وقت مضى".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.