تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحافة العالمية

لبنان.. إنذار أخير للطبقة السياسية؟

في الصحف اليوم: اللبنانيون مجددا في الشارع للمطالبة بحلول عاجلة للوضع المالي والسياسي الذي تمر به البلاد، وفي إيران احتجاجات تطالب برحيل المرشد الأعلى للجمهورية علي خامنئي على خلفية إسقاط الحرس الثوري الجمهوري طائرة مدنية أوكرانية. في الصحف كذلك: حملة اعتقالات في المغرب مؤخرا تثير النقاش حول مستقبل حرية الرأي.     

إعلان

غياب الحلول السياسية والاقتصادية عادت بلبنان إلى مربع الاحتجاجات. صحيفة النهار اللبنانية قالت إنه وبعد مرور تسعين يوما على انطلاق الاحتجاجات في لبنان تجددت الانتفاضة بزخم كبير. اعتبرت الصحيفة يوم أمس محطة مفصلية ثانية في مسار الانتفاضة اللبنانية، ورأت صحيفة النهار أن أحداث أمس تعكس واقعا متأزما ماليا واقتصاديا واجتماعيا. أسبوع الغضب كما سمّاه اللبنانيون قد يعصف برئيس الحكومة المكلف حسان دياب.   
صور احتجاجات أمس جاءت على الصفحات الأولى لكل الصحف اللبنانية. صحيفة الأخبار توقعت مغادرة حاكم مصرف لبنان رياض سلامه لمنصبه. رياض سلامه حسب صحيفة الأخبار نفذ سياسات النظام التي أوصلت معظم السكان إلى حدود الإفلاس وضخمت عدد الفقراء. تقول الصحيفة إنه لا يمكن تنفيذ أي حل لا يكون على رأس بنوده رحيل رياض سلامة، ومحاكمته، ومعه جمعية المصارف، بأعضائها كافة، وتحرير الاقتصاد والموازنة العامة من هيمنة المصارف والسياسات النقدية.

وبالتزامن مع الأزمة المالية الخانقة والاحتجاجات يبقى تشكيل الحكومة رهين الصراعات على الحصص والصلاحيات تقول صحيفة لوريون لوجور وتشير إلى أن المحتجين أعطوا رئيس الحكومة المكلف حسان دياب مهلة 48 ساعة لتشكيل حكومة تكنوقراط وإلا فعليه الاستقالة. هكذا أعطى الشارع إنذارا أخيرا للطبقة السياسية اللبنانية. 

مطالبات كذلك في إيران باستقالة المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية علي خامنئي على خلفية مسؤولية الحرس الثوري الجمهوري على إسقاط الطائرة الأوكرانية قبل أسبوع، لكن الصحف الإيرانية الرسمية لم تعلق على هذه الاحتجاجات ولا على حملة القمع التي رافقتها. صحيفة خراسان أشارت إلى مسيرات دعم لجبهة المقاومة ولأسر الضحايا المئة والستة والسبعين الذين كانوا على متن الطائرة التي أسقطت بالخطأ.       

بعد الضغوط الداخلية والخارجية التي تعرضت لها السلطات الإيرانية طالب الرئيس حسن روحاني بمعاقبة كل المسؤولين عن كارثة تحطم الطائرة الأوكرانية.. صحيفة إيران دايلي عنونت على تصريحاته التي قال فيها إنه من المهم لشعبنا أن يلقى كل مخطئ أو متهاون في عمله ومهما كان منصبه أن يتابع من قبل العدالة.

في صحيفة الشرق الأوسط رسم لأمجد رسمي يصور المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية وهو يحاول إخماد بؤر الاحتجاجات في إيران لكن دون جدوى.

في المغرب سادت حملة محاكمات واعتقالات في صفوف نشطاء الرأي والصحفيين ومغني الراب في الآونة الأخيرة، بتهم المس بمقدسات الدولة. هذه الحملة طالت أحيانا تلاميذ لا يتخطى عمرهم ثمانية عشر عاما. مجلة تيل كيل المغربية الناطقة بالفرنسية كتبت على الغلاف إن الدولة تسعى إلى إعادة الهيبة للمؤسسات بالقوة. لكنها بذلك تحكم على مواقع التواصل الاجتماعي بالصمت، وتبقى حرية التعبير هي الضحية.
هذه الاعتقالات أثارت موجة استنكار في المغرب، وفي صحيفة العربي الجديد يكتب علي أنوزلا أن من إيجابيات هذه الاعتقالات أنها أبانت من جديد عن حيوية المجتمع المغربي وخصوصا المجتمع الحقوقي الذي يقود حملات مناصرة تجد لها صدى كبيرا في وسائل الإعلام وعبر مواقع التواصل الاجتماعي، كان جديدها إطلاق عريضة تطالب بمغرب بدون معتقلين سياسيين عام 2020. يقول الكاتب إن هذه الحملة ضد نشطاء الرأي تأتي في وقت ما يزال فيه معتقلو حراك الريف في السجون وهو ما دفع هيئات حقوقية إلى دق ناقوس الخطر والتحذير من الانتكاسة الحقوقية الكبيرة التي يتجه نحوها المغرب.

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.