تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مطعم "سيد طهاة" المطبخ الفرنسي بول بوكوز يخسر نجمته الثالثة في دليل ميشلان

الطاهي الفرنسي الشهير بول بوكوز الذي توفي في 20 يناير/كانون الثاني 2018.
الطاهي الفرنسي الشهير بول بوكوز الذي توفي في 20 يناير/كانون الثاني 2018. © أ ف ب

بعد مرور سنتين على وفاة الطاهي الفرنسي الشهير بول بوكوز الذي يعد من أبرز الأسماء في المطبخ الفرنسي خلال العقود الماضية، تم تجريد مطعمه الشهير من نجمته الثالثة في دليل ميشلان المرجعي للمؤسسات الفندقية والسياحية، وسط حزن "ميزون بوكوز" (دار بوكوز) التي خسرت نجمة بعد 55 عاما من الحصول عليها.

إعلان

جرّد مطعم الطاهي الفرنسي بول بوكوز الشهير من نجمته الثالثة في دليل ميشلان المرجعي للمؤسسات الفندقية والسياحية، بعد مرور عامين على وفاته.

وكانت مسابقة "بوكوز دور" (بوكوز الذهبية) قد أعلنت الخبر الجمعة، ثم أكده دليل "ميشلان" لاحقا.

وأوضحت إليزابيت أنسلان المسؤولة في "ميشلان"، أن مدير الدليل الشهير غويندال بولينيك قد زار الخميس المطعم الواقع شمال ليون (وسط فرنسا الشرقي) للقيام بهذا الإعلان.

وفيما كان نقاد يقولون، حتى قبل وفاة بوكوز عن سن 91 عاما، إن المطعم تراجع عن القمة التي بلغها، أكدت أنسلان "أن المفتشين توجهوا عدة مرات إلى المطعم في 2019" وخلصوا إلى أن "النوعية لا تزال ممتازة لكنها لم تعد عند مستوى 3 نجوم".

وأضافت "يجب أن نكون عادلين مع الزبائن".

وأصدرت "جي أل"، منظمة مسابقة "بوكوز دور" العالمية للطهو التي أطلقها بوكوز عام 1987، بيانا أشارت فيه إلى أنها "تحرص على تقديم دعمها الثابت لـ"ميزون بوكوز" التي سحبت منها النجمة الثالثة في دليل ميشلان بعد 55 عاما".

وأوضح رئيس مجموعة "جي أل" أوليفيه جينو أن "أسرة بوكوز دور حزينة للغاية وتجدّد احترامها للسيد بول الذي كان له إسهامات في المطبخ العالمي وبصمة ثقافية وتراثية".

وقبل أيام، ذكر فانسان لو رو المدير العام للمطعم لصحفية "لو بروغريه" الفرنسية إن "الطهاة عملوا أكثر من عام على إعداد الأطباق وتحسينها، وإعداد أطباق جديدة مع الحفاظ على هوية المطعم أي المذاق الأساسي".

علاوة على ذلك، شارفت أعمال التحديث الرئيسية في المطعم على الانتهاء، ومن المتوقع إعادة فتحه بعد ثلاثة أسابيع من الإغلاق، في 24 يناير/كانون الثاني، أي قبل ثلاثة أيام من إصدار النسخة الجديدة من دليل ميشلان.

ويعد بول بوكوز من "أتباع المطبخ التقليدي"، ويقول في كتاب "بول بوكوز: لو فو ساكري" الصادر في العام 2005 إنه "يحب الزبدة والقشدة والنبيذ، و ليس حبوب البازلاء المقطعة إلى أربعة أجزاء".

فرانس 24/ أ ف ب

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.