تخطي إلى المحتوى الرئيسي

العاصفة "غلوريا" توقع أول ضحاياها في إسبانيا والسلطات تحذر من اشتداد قوتها

صور الأقمار الصناعية تظهر حجم العواصف.
صور الأقمار الصناعية تظهر حجم العواصف. © أ ف ب (أرشيف).

أعلنت السلطات الإسبانية مصرع شخص مع وصول العاصفة القوية غلوريا إلى البلاد الأحد، مصحوبة برياح عاتية وأمطار غزيرة وثلوج، ما اضطر السلطات لإغلاق مطار أليكانتي. وحذرت هيئة الأرصاد الجوية الإسبانية من اشتداد العاصفة على مدى ساعات الليل واستمرارها حتى الثلاثاء.

إعلان

هبت العاصفة القوية غلوريا على أنحاء من إسبانيا الأحد مصحوبة برياح عاتية وأمطار غزيرة وثلوج، ما اضطر السلطات لإغلاق مطار أليكانتي، في حين لقي رجل حتفه في حادث بإقليم أستورياس في شمال البلاد.

وذكرت هيئة الأرصاد الجوية الإسبانية (آيميت) أن من المنتظر اشتداد العاصفة على مدى ساعات الليل واستمرارها حتى يوم الثلاثاء على الأقل وأن قوتها ستكون أشد في جزر بلنسية والبليار.

وأعلنت هيئة الأرصاد حالة التأهب القصوى في عشرة أقاليم انتظارا لرياح تصل سرعتها إلى 130 كيلومترا في الساعة وارتفاع الأمواج إلى سبعة أمتار وتساقط الثلوج بكثافة.

وقالت شركة آينا المشغلة لمطار أليكانتي إنها اضطرت لإغلاق المطار لمدة 24 ساعة اعتبارا من الساعة 1200 بتوقيت غرينتش مما يؤثر على مواعيد نحو 200 رحلة.

وتسببت غلوريا أيضا في هبوب عواصف ثلجية على شمال البلاد. وقالت متحدثة باسم خدمات الطوارئ إن رجلا في أستورياس لقي حتفه بعدما صدمته مركبة على طريق غطته الثلوج.

وطالبت سلطات برشلونة السكان بالابتعاد عن الشواطئ لتجنب التعرض للانجراف بسبب الأمواج، كما جرى إغلاق الحدائق العامة في أنحاء العاصمة مدريد.

فرانس 24/ رويترز
        

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.