تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مصرع سبعة اشخاص في عواصف في اسبانيا

إعلان

برشلونة (أ ف ب)

قتل سبعة اشخاص وفقد اربعة اخرون بسبب عاصفة اجتاحت اسبانيا صاحبتها رياح قوية وثلوج غزيرة، بحسب ما افاد مسؤولون الخميس.

واجتاحت رياح عاتية وامواج عالية البلدات الساحلية والحقت الاضرار بالعديد من المتاجر والمطاعم ودمرت منشآت شاطئية وتسببت في فيضانات في الشوارع في شرق البلاد منذ الاحد.

وكان اخر الضحايا رجل سقط في البحر في ميناء بالاموس شمال شرق البلاد، بحسب ما أفادت اجهزة الطوارئ في وقت متأخر من الاربعاء.

وعثرت الشرطة على جثة الأربعاء في منطقة شهدت فيضانات في منطقة فالنسيا شرقا، وتبحث عن رجل آخر عمره 67 عاما فقد في سيارته، بحسب المتحدث باسم الشرطة المحلية.

وسجلت وفاتين في منطقة اندلوسيا الجنوبية، أحدهما مزارع (77 عاما) لقي مصرعه في انهيار دفيئة وسط عاصفة رعدية، بحسب الشرطة.

ويعتقد أن اربعة اشخاص اخرين فقدوا بعد ان اجتاحت العاصفة غلوريا شرق اسبانيا الاحد برياح تجاوزت سرعتها 100 كلم في الساعة، حيث ارتفعت الأمواج وهطلت الثلوج.

وصرحت هيئة الاحوال الجوية ان العاصفة بدأت تتقلص الأربعاء، الا انها ابقت منطقة كاتالونيا شمال شرق البلاد وجزر البليار في حالة تأهب.

وفي جنوب فرنسا تم إجلاء 1500 شخص بعد فيضان نهرين الأربعاء.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.