تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة إيطاليا: ريبيتش ينقذ ميلان مجددا

إعلان

ميلانو (أ ف ب)

لعب المهاجم البديل الكرواتي أنتي ريبيتش دور المنقذ مرة جديدة بقيادة فريقه ميلان الى الفوز على مضيفه بريشيا 1-صفر في افتتاح المرحلة الحادية والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وسجل ريبيتش الهدف الوحيد في الدقيقة 71، بعد 13 دقيقة من نزوله بديلا للبرتغالي رافايل لياو (58).

وكان ريبيتش سجل ثنائية في المرحلة الماضية وقاد ميلان الى الفوز على ضيفه اودينيزي 3-2.

وهو الفوز الثالث تواليا لميلان، منذ عودة السويدي زلاتان إبراهيموفيتش للفريق اللومباردي في رابع مباراة له، ليحقق معه عشر نقاط من 12 ممكنة.

ورفع ميلان رصيده إلى 31 نقطة في المركز السادس مؤقتا، بانتظار استكمال مباريات المرحلة، في حين تجمد رصيد بريشيا عند 15 نقطة في المركز التاسع عشر قبل الأخير، بعد تعرضه للخسارة الرابعة في أخر ست مباريات.

ويدين ميلان أيضا بفوزه الى حارس مرماه الدولي جانلويجي "جيجي" دوناروما الذي أنقذ شباكه من أكثر من فرصة محققة.

وكانت اولى الفرص عن طريق الدولي الجزائري اسماعيل بن ناصر بتسديدة من مشارف المنطقة مرت بجوار القائم الايمن للحارس الفنلندي جيسي رورونين (18)، ثم توغل لياو من الجهة اليمنى ومرر كرة عرضية إلى إبراهيموفيتش الذي ارتقى لها برأسه فارتطمت برأس المدافع الفنزويلي خوان كارلوس تشانسيلور وكانت في طريقها الى المرمى لكن الحارس يورونين أبعدها الى ركنية لم تثمر (22).

وكاد القائد إرنيستو توريغروسا أن يمنح التقدم لبريشيا برأسية من مسافة قريبة لكن دوناروما تصدى لها ببراعة (33).

وأضاع إبراهيموفيتش فرصة سهلة بعدما سدد من داخل المربع الصغير بعيدا عن الخشبات الثلاث (40).

واهدر توريغروسا بدوره فرصة من أمام المرمى بتسديدة "أكروباتية" ذهبت إلى خارج الملعب بعد تدخل من "جيجي" (51). وتفوق دوناروما مرة أخرى بابعاده تسديدة صاروخية لتوريغوسا إلى ركنية (61).

وحاول التركي هاكان جالهان أوغلو أن يكسر رتابة هجوم الضيوف بتسديدة من خارج المنطقة بجوار القائم (65).

وجاء الفرج عندما صنع "إيبرا" هدف ميلان بتمريرة عرضية من داخل المنطقة، أحدثت دربكة أمام المرمى وتهيأت أمام ريبيتش الذي سددها في المرمى من مسافة قريبة (71).

وحرمت العارضة الفرنسي تيو هرنانديز من هدف ثان بعد مجهود رائع من خلف منتصف الملعب إلى حدود منطقة الجزاء وسدد كرة قوية ارتطمت بالعارضة (87).

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.