تخطي إلى المحتوى الرئيسي

عاصفة عاتية تضرب جنوب شرق البرازيل وتسقط 30 قتيلا

رجال الإنقاذ يبحثون عن ناجين بعد مرور عاصفة في حي فيلا المثالي في بيلو هوريزونتي في 24 يناير/ كانون الثاني 2020
رجال الإنقاذ يبحثون عن ناجين بعد مرور عاصفة في حي فيلا المثالي في بيلو هوريزونتي في 24 يناير/ كانون الثاني 2020 © رويترز

ضربت مساء الخميس عاصفة عاتية ولاية ميناس جيرايس بجنوب شرق البرازيل مما أدى إلى وفاة 30 شخصا على الأقل وفقدان أثر 17 آخرين، وفق ما أعلن جهاز الدفاع المدني الأحد.

إعلان

أعلن جهاز الدفاع المدني البرازيلي الأحد أن حصيلة العاصفة العاتية التي ضربت ولاية ميناس جيرايس في جنوب شرق البرازيل الخميس بلغت 30 قتيلا على الأقل.

وجاء إعلان الحصيلة الجديدة بعدما كان الجهاز أعلن في وقت سابق من اليوم ارتفاع حصيلة الضحايا إلى 11، وإضافة إلى الضحايا هناك سبعة مصابين و17 مفقودا.

نزوح 3500 شخص

ونزح أكثر من 3500 شخص جراء انزلاقات التربة وانهيار المنازل، وفق ما أعلن مسؤولون في الدفاع المدني.

وبثت محطات تلفزة محلية مشاهد انزلاقات أرضية ومنازل غمرتها سيول وأشجار وأعمدة كهرباء اقتلعتها وحول جارفة.

كذلك أدت العاصفة إلى أضرار في ولايتي الريو وإيسبيريتو سانتو المجاورتين.

طفلان من بين الضحايا

والجمعة قضى طفلان وبالغان جراء انهيار منزلين في إيبيريتي.

وقضى شخصان آخران في انهيار منزلين في حي فيلا بيرنارديتي في بيلو هوريزونتي، عاصمة ميناس جيرايس.

للمزيد- إندونيسيا: ارتفاع حصيلة قتلى الفيضانات إلى 53 شخصا وعشرات الآلاف لا يزالون في الملاجئ

وقضى أربعة أشخاص في بيلو هوريزونتي، وشخص في كونتاجيم.

وأعلن المعهد الوطني للأرصاد الجوية تسجيل أكبر نسبة متساقطات خلال 24 ساعة منذ 110 أعوام، إذ سجل بين الساعة التاسعة من صباح الخميس حتى الساعة نفسها من صباح الجمعة تساقط 171,8 ملم من الأمطار في بيلو هوريزونتي، وهي كمية قياسية.

واستمر السبت هطول الأمطار.

وقبل أسبوع قضى ستة أشخاص جراء فيضانات وانزلاقات تربة ناجمة عن أمطار غزيرة في ولاية إيسبيريتو سانتو في جنوب شرق البرازيل.

 

فرانس24/ أ ف ب 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.