تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ما هي أبرز ردود الفعل العربية على خطة ترامب للسلام في الشرق الأوسط؟

صورة نشرها الديوان الملكي الأردني للعاهل عبد الله الثاني (يسار) مستقبلا الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في القاهرة في 21 شباط/فبراير 2017
صورة نشرها الديوان الملكي الأردني للعاهل عبد الله الثاني (يسار) مستقبلا الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في القاهرة في 21 شباط/فبراير 2017 © أ ف ب/ أرشيف

تتوالى ردود الفعل العربية حول خطة السلام الأمريكية التي طرحها الرئيس دونالد ترامب الثلاثاء في واشنطن، فسارعت الدول العربية بالتعليق على خطة السلام، واختلفت ردود فعل الدول العربية بين الرفض والترحيب "بالمبادرة" ومنها من دعا للتأني فما هي ردود فعل الأردن ومصر والسعودية وقطر والإمارات؟

إعلان

أكدت وزارة الخارجية الأردنية في بيان عقب إعلان الرئيس دونالد ترامب خطته للسلام في الشرق الأوسط أن: "حل الدولتين الذي يلبي الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني الشقيق، خصوصا حقه في الحرية والدولة على خطوط 4 حزيران/يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية لتعيش بأمن وسلام إلى جانب إسرائيل (...) هو السبيل الوحيد لتحقيق السلام الشامل والدائم".

ونقل البيان عن وزير الخارجية أيمن الصفدي قوله إن "السلام العادل والدائم الذي يلبي جميع الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني الشقيق هو خيار استراتيجي أردني فلسطيني عربي".

وشدد على أن المملكة تريد "سلاما حقيقيا عادلا دائما شاملا على أساس حل الدولتين ينهي الاحتلال الذي بدأ عام 1967 ويحفظ حقوق الشعب الفلسطيني، ويضمن أمن جميع الأطراف، ويحمي مصالح الأردن، بما فيها تلك المرتبطة بقضايا الوضع النهائي".

وأكد الصفدي أن "الأردن يدعم كل جهد حقيقي يستهدف تحقيق السلام العادل والشامل الذي تقبله الشعوب، ويؤكد ضرورة إطلاق مفاوضات جادة ومباشرة تعالج جميع قضايا الوضع النهائي".

من جهته، انتقد رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة خطة ترامب "المشؤومة" للسلام واعتبر إعلانها "يوما أسود" للقضية الفلسطينية. وقال الطراونة في تصريحات لتلفزيون المملكة الرسمي إن هذه الخطة "مشؤومة، ويوم أسود للقضية الفلسطينية يذكرنا بوعد بلفور".

وأكد الطراونة أن "الخطة مرفوضة جملة وتفصيلا من الشعبين الأردني والفلسطيني"، مشيرا إلى عدم قبولها من "أي مواطن عربي أو منصف في العالم". واعتبر أن "صفقة القرن هذه معادلة من طرف واحد وإهداء مجاني لإسرائيل".

مظاهرات في عمان رفضا للخطة

وتجمع نحو 400 شخص قرب السفارة الأمريكية في منطقة عبدون (غرب عمان) وسط تواجد أمني كثيف للتعبير عن رفضهم "صفقة القرن".

ورفع مشاركون لافتات كتب عليها "فلسطين ليست للبيع، سنسقط كل صفقاتكم" و"أمريكا رأس الإرهاب، صفقتكم لن تمر. تسقط صفقة القرن وعرابيها".

وهتف هؤلاء "فلسطين عربية"، و"فليسقط غصن الزيتون ولتحيا البندقية"، إضافة إلى "فلتسقط وادي عربة" في إشارة إلى اتفاقية السلام الموقعة بين إسرائيل والأردن عام 1994.

مصر تطالب فلسطين وإسرائيل "بالدراسة المتأنية" لخطة السلام الأمريكية

وفي بيان لوزارة خارجيتها، دعت مصر مساء الثلاثاء فلسطين وإسرائيل إلى "دراسة متأنية" لخطة السلام الأمريكية.

ودعا البيان "الطرفيّن المعنييّن بالدراسة المتأنية للرؤية الأمريكية لتحقيق السلام، والوقوف على كافة أبعادها، وفتح قنوات الحوار لاستئناف المفاوضات برعاية أمريكية، لطرح رؤية الطرفيّن الفلسطيني والإسرائيلي إزاءها".

العاهل السعودي يؤكد موقف بلاده "الثابت" من حقوق الشعب الفلسطيني

أكد العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز خلال اتّصال هاتفي مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس موقف بلاده "الثابت" من القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) فجر الأربعاء أن العاهل السعودي أكد "موقف المملكة الثابت من القضية الفلسطينية، وحقوق الشعب الفلسطيني منذ عهد الملك عبدالعزيز حتى اليوم، ووقوف المملكة إلى جانب الشعب الفلسطيني ودعمها لخياراته وما يحقق آماله وتطلعاته".

قطر تقدر المساعي لإيجاد حلول للصراع العربي الإسرائيلي

نقلت قناة الجزيرة التلفزيونية عن وزارة الخارجية القطرية الأربعاء قولها إن الدوحة تقدر "المساعي الأمريكية لإيجاد حلول للصراع العربي الإسرائيلي طالما كانت بإطار الشرعية الدولية". وأضافت الوزارة "لا يمكن تحقيق سلام دون صون حقوق الفلسطينيين بإقامة دولة ذات سيادة على حدود 1967".

الإمارات ترحب بخطة ترامب وتعتبرها "نقطة انطلاق مهمة" في المفاوضات

اعتبرت دولة الإمارات العربية المتحدة الثلاثاء أن خطة ترامب للسلام "نقطة انطلاق مهمة للعودة إلى طاولة المفاوضات" مؤكدة ترحيبها بهذه "المبادرة الجادة".

وقال السفير لدى واشنطن يوسف العتيبة في بيان على تويتر "تقدر الإمارات العربية المتحدة الجهود المستمرة التي تبذلها الولايات المتحدة للتوصل إلى اتفاق سلام فلسطيني إسرائيلي". كان الدبلوماسي الإماراتي، إلى جانب نظرائه من سلطنة عمان والبحرين، أحد ممثلي الدول العربية الحاضرة لدى الاعلان عن خطة ترامب في البيت الأبيض.

حزب الله اللبناني

اعتبر حزب الله اللبناني الخطة محاولة للقضاء على حقوق الفلسطينيين "التاريخيّة والشرعيّة".

 

فرانس24/ أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.