تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فيروس كورونا: فرنسا تضع مواطنيها الوافدين من الصين رهن الحجر الصحي جنوب البلاد

صورة ملتقطة من شاشة فرانس24
صورة ملتقطة من شاشة فرانس24 © فرانس24

مع زيادة عدد الوفيات المؤكدة في الصين جراء فيروس كورونا إلى 304، وزيادة عدد الإصابات، تستمر العديد من البلدان، مثل فرنسا وبريطانيا، في إجلاء رعاياها من مقاطعة هوبي الصينة بؤرة الوباء. في التقرير التالي نلقي نظرة على مركز الحجر الصحي في بلدة "كاري لو رويه" في جنوب فرنسا، الذي ينقل إليه القادمون من الصين بغية التأكد من عدم إصابتهم بالفيروس التنفسي المميت، ومن المقرر أن يمكثوا فيه أربعة عشر يوما، وهي فترة حضانة الفيروس.

إعلان


 

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.