تخطي إلى المحتوى الرئيسي

السوبر بول: ماهومز يقود تشيفس للقبه الأول منذ عام 1970

إعلان

ميامي (الولايات المتحدة) (أ ف ب)

أنهى كانساس سيتي تشيفس صياما دام خمسين عاما وتوج بلقب دوري كرة القدم الأميركية، بفوزه في مواجهة الـ "سوبر بول" الختامية التي تجمع بين بطلي اتحاد كرة القدم الأميركية "اي اف سي" والاتحاد الوطني لكرة القدم "ان اف سي"، على سان فرانسيسكو فورتي ناينرز 31-20 على ملعب "هارد روك ستاديوم" شمال ميامي، وذلك بفضل تألق باتريك ماهومز.

وبعد نصف قرن على تتويجه الأول عام 1970 على حساب مينيسوتا فايكينغز، نجح تشيفس في رفع الكأس المرموقة مجددا بعدما قلب الطاولة على فورتي ناينرز بتحويله تخلفه بفارق 10 نقاط في الربع الرابع الأخير 10-20 الى انتصار تاريخي بعد تسجيله 11 نقطة في قرابة 5 دقائق، وذلك بفضل جهود هولمز.

وتحدث ابن الـ24 عاما الذي نال جائزة أفضل لاعب، عما حققه ورفاقه في موقعة الأحد التي أقيمت أمام 62417 متفرجا وشهدت قبل انطلاقها تكريما لنجم كرة السلة السابق كوبي براينت الذي لقي مصرعه الأحد الماضي في حادث تحطم مروحية، قائلا "لم نفقد الأمل بتاتا. لم يستسلم أحد من هذا الفريق ووجدنا في النهاية الطريق لتحقيق الفوز".

وهذه ليست المرة الأولى التي يحول فيها تشيفس تخلفه بفارق مماثل الى انتصار، إذ اختبر هذا الأمر في الدورين السابقين من "بلاي أوف" مجموعة اتحاد كرة القدم الاميركية "اي اف سي"، حيث تأخر أمام هيوستن تكسانز 0-24 قبل أن يعود من بعيد ويخرج منتصرا 51-31، ثم تخلف أمام تينيسي تايتنز بفارق 10 نقاط قبل أن يفوز 35-24.

وحرم ماهومز ورفاقه فورتي ناينرز من اللقب الأول منذ موسم 1994 (مباراة السوبر بول كانت في 1995) ومعادلة الرقم القياسي لعدد الألقاب والمسجل باسم بيتسبورغ ستيلرز ونيو إنغلند باتريوتس (6 لكل منهما)، مانحين مدربهم أندي ريد لقبا طال انتظاره بالنسبة لابن الـ61 عاما الذي تخلص من لقب "أفضل مدرب في تاريخ الدوري لم يحرز اللقب" (كان صاحب أكبر عدد انتصارات في الأدوار الإقصائية لمدرب غير متوج بـ207).

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.