تخطي إلى المحتوى الرئيسي

جوائز السينما البريطانية- بافتا: الفائز الأكبر هو.. فيلم "1917" لسام منديس!

فريق فيلم "1917" يحتفل بفوزه في جوائز السينما البريطانية "بافتا" في لندن.
فريق فيلم "1917" يحتفل بفوزه في جوائز السينما البريطانية "بافتا" في لندن. © رويترز

هيمن فيلم "1917" للمخرج (البريطاني) سام منديس الأحد على جوائز السينما البريطانية (بافتا) في لندن، متغلبا على "جوكر" الذي كان الأوفر حظا. وفاز الفيلم بسبع جوائز من بينها أحسن فيلم وأحسن إخراج.

إعلان

هيمن فيلم "1917" التاريخي للمخرج سام منديس مساء الأحد في لندن على جوائز السينما البريطانية (بافتا)، محرزا سبع جوائز بافتا من بينها أحسن فيلم وأحسن مخرج (سان مينديس).

وتغلب في هاتين الفئتين على "ذي آيريشمان" لمارتن سكورسيزي و"جوكر" لتود فيليبس و"وانس أبون أ تايم" لكوينتن تارانتينو "وباراسايت" لبونغ جون-هو.

وقد توج الفيلم في حفل جوائز غولدن غلوبز في كانون الثاني/يناير بهوليوود.

بالمقابل، كانت حفلة البافتا مخيبة لآمال الفيلم "جوكر" الذي كان مرشحا ضمن 11 فئة ولم ينل سوى ثلاث جوائز. وكذلك الأمر بالنسبة لفيلم "ذي آيرشمان" الذي خرج خالي الوفاض.

وفاز يواكين فينيكس بطل "جوكر" بجائزة أحسن ممثل فيما نالت الأمريكية رينيه زيلغوير الجائزة في فئة النساء عن دور جودي غارلاند في فيلم "جودي".

أما فيلم كوينتن تارانتينو الذي يتغنى فيه بهوليوود السيتنات، فنال جائزة واحدة رغم ترشيحاته العشرة وهي أحسن ممثل في دور ثانوي لبراد بيت.

وحاز "باراسايت" (كوريا الجنوبية) جائزة أحسن فيلم أجنبي.

فرانس24/أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.