تخطي إلى المحتوى الرئيسي

معركة محتدمة للديمقراطيين تبدأ من أيوا لترشيح ندّ لترامب في الرئاسيات الأمريكية

الناخبون الديمقراطيون في أيوا، في بداية الانتخابات التمهيدية لاختيار مرشحهم لمنافسة دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية 2020.
الناخبون الديمقراطيون في أيوا، في بداية الانتخابات التمهيدية لاختيار مرشحهم لمنافسة دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية 2020. © رويترز

بدأ ممثلو الحزب الديمقراطي الأمريكي مؤتمرات تحضيرية بولاية أيوا في مستهل معركة حامية الوطيس قد تستغرق شهورا لاختيار منافس يواجه الرئيس (الجمهوري) دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية المقررة في 3 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل. ويتصدر السيناتور بيرني ساندرز نتائج استطلاعات الرأي في ولاية أيوا متقدما على نائب الرئيس السابق جو بايدن الذي يتصدر نتائج الاستطلاعات على مستوى البلاد.

إعلان

دشنت ولاية أيوا (وسط الولايات المتحدة) ليل الاثنين-الثلاثاء الانتخابات التمهيدية لاختيار مرشح الحزب الديمقراطي الذي سيواجه الرئيس دونالد ترامب في الاقتراع المقرر في 3 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وجرى التصويت في مجالس انتخابية (كوكوس) اعتبارا من الساعة 19:00 (01:00 ت غ الثلاثاء). وفي حوالى 1700 صالة في جميع أنحاء الولاية، جلس كل ناخب تحت راية المرشح الذي اختاره. ومن المتوقع الإعلان عن النتائج في غضون بضع
ساعات.

ويتصدر السيناتور الاشتراكي بيرني ساندرز (78 عاما) نتائج استطلاعات الرأي في أيوا. فقد أظهر استطلاع أجراه "معهد إيمرسون" عشية عقد مجالس الناخبين أن ساندرز يحظى بدعم 28 بالمئة من الناخبين في أيوا، بفارق سبع نقاط عن نائب الرئيس السابق جو بايدن الذي يتصدر نتائج الاستطلاعات على مستوى البلاد.

ويأتي خلف بايدن رئيس البلدية السابق بيت بوتيدجدج وإليزابيت وارن بفارق أربع نقاط.

وأيوا التي تقطنها غالبية من السكان البيض وتكثر بها المناطق الريفية هي أول اختبار في معركة انتخابات الولايات لاختيار مرشح ديمقراطي يواجه ترامب في انتخابات الثالث من نوفمبر/تشرين الثاني.
 

وبعد حملة استغرقت أكثر من عام وإنفاق أكثر من 800 مليون دولار، قد تبدأ نتائج أيوا في تقديم إجابات لحزب يسعى جاهدا لهزيمة ترامب.

وفي مؤتمر انتخابي انعقد بمدرسة ثانوية في دي موين، قالت إليزبيث وارين عضو مجلس الشيوخ عن ولاية ماساتشوستس: "نحتاج مرشحا يمكنه أن يلم شتات حزبنا... نحتاج اتحاد كل ديمقراطيينا... تحتاجون شخصا يكون مصدر إلهام للناس: ديمقراطيين ومستقلين وجمهوريين".

حتى وإن فاز مرشح بهامش كبير في أيوا، قد يظل الديمقراطيون يفتقرون لإجابات واضحة مع انتقال السباق لثلاث ولايات أخرى ستشهد تصويتا مبكرا وهي نيو هامبشير ونيفادا وساوث كارولاينا في وقت لاحق من نوفمبر تشرين الثاني.

فرانس24/أ ف ب/رويترز

 

 

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.