تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة ايطاليا: اريكسن "الخروف الأسود" لتقديم أوراق اعتماده في دربي ميلانو

إعلان

روما (أ ف ب)

يريد صانع اللعب الدنماركي كريستيان اريكسن نفض غبار مرحلة أخيرة صعبة مع توتنهام الانكليزي كان فيها بمثابة "خروف أسود"، لالهام انتر في البحث عن لقبه الاول منذ 2010، عندما يستقبل جاره اللدود ميلان الاحد في المرحلة 23 من الدوري الايطالي لكرة القدم.

وانضم ابن السابعة والعشرين الى انتر الشهر الماضي مقابل 22 مليون دولار اميركي، بعد ستة مواسم ونصف مع نادي شمال لندن.

لكن عقد الدنماركي كان سينتهي في حزيران/يونيو المقبل، وقد عبر مرارا عن رغبته بخوض تحد جديد بعد بلوغ فريقه السابق نهائي دوري أبطال أوروبا.

انقلبت عليه جماهير النادي ما دفعه الى القول لشبكة "بي بي سي" البريطانية "أُلقَي باللوم علي لكثير من الاشياء، لكوني الرجل السيء. قرأت اني كنت اللاعب السيء في غرف الملابس، منذ عبّرت عن رغبتي بالمغادرة، لم يكن جيدا ان اكون هناك".

وعبّر اللاعب الموهوب عن ارتياحه لفتح صفحة جديدة في ايطاليا "انكلترا في السنوات الاخيرة كانت مرهقة جدا. بعد ما قلته في الصيف، اصبح الامر +متى سيرحل؟+".

وتابع اللاعب القادم الى توتنهام في 2013 من اياكس امستردام الهولندي "بعد كل مباراة (كانوا يقولون) +هل سيرحل؟ الا يريد الرحيل؟+ بالطبع تحدث كثر عن الموضوع".

وأردف اللاعب الذي كان قريبا من الانضمام الى مانشستر يونايتد، قائلا "اذا كان عقدك قصيرا، تكون مثل الخروف الاسود (تعبير يستخدم في انكلترا لوصف عضو غريب داخل مجموعة ما). بالطبع قمت بالمقابلة. كنت صريحا جدا. شعرت بانه يجب ان اكون صريحا".

لعب اريكسن اساسيا في مباراة انتر الاخيرة على ارض اودينيزي، وبعد خروجه في الدقيقة 58 سجل زميله البلجيكي روكيلو لوكاكو هدفي الفوز.

ثلاث نقاط أبقت "نيراتسوري" على مسافة ثلاث نقاط من يوفنتوس المتصدر، لكن بفارق 19 نقطة عن ميلان قبل مواجهتهما على ملعب "سان سيرو".

- ايبرا بطل -

وصحيح ان ميلان يحتل المركز الثامن الا انه لم يخسر في آخر خمس مباريات، خصوصا بعد عودة مهاجمه السويدي العملاق زلاتان ابراهيموفيتش من الولايات المتحدة.

عاد زلاتان الى التمارين بعد غيابه بسبب المرض عن المرحلة السابقة، حيث أهدر ميلان نقطتين بتعادله مع فيرونا 1-1.

لكن الهداف البالغ 38 عاما شارك في تمارين المدرب ستيفانو بيولي، مع زميله العائد من اصابة طويلة ايضا الارجنتيني لوكس بيليا.

وعن امكانية مواجهة زلاتان الاحد، قال اريكسن "يملك اسماً كبيراً. وهناك ايضا (مواطنه المدافع) سايمون كاير. تحدثت معه عندما كان في اتالانتا. ستكون اول مرة اواجهه (كاير) وبالتالي الامر ممتع. آمل في ان نظهر مكانتنا في الدوري".

وعلى غرار اريكسن، اشاد لوكاكو بزلاتان صاحب الانجازات المتعددة في الملاعب الاوروبية والقادم في كانون الثاني/يناير الماضي من لوس انجليس غالاكسي الاميركي، واعتبره "بطلا رائعا ومحترفا".

وقال لوكاكو انه تعلم الكثير من زلاتان عندما لعبا سويا في مانشستر يونايتد الانكليزي "ايبرا بطل، احترمه".

وأضاف عن زلاتان الذي سجل هدفين في خمس مباريات "في مانشستر كنت اتدرب معه كل يوم، كان اجمل شيء بالنسبة لي. من الجيد ان العب ضده.. بالنسبة لي من الطبيعي ان يقوم بهذه الامور بعمر الثامنة والثلاثين. يعمل كثيرا. كان ينصحني دوما في مانشستر".

وكان لوكاكو احد ابرز عوامل نجاح تشكيلة المدرب انتونيو كونتي هذا الموسم مع زميله المهاجم الارجنتيني لاوتارو مارتينيز، فسجل 16 هدفا في الدوري و20 في مختلف المسابقات في 29 مباراة منذ قدومه من ملعب "أولدترافورد".

وكان انتر حسم مباراة الذهاب 2-صفر بهدفي الكرواتي مارسيلو بروزوفيتش ولوكاكو.

لكن لوكاكو ورفاقه سيفتقدون حارسهم الاساسي السلوفيني سمير هندانوفيتش الذي تعرض لكسر في اصبعه في التمارين بالاضافة الى نجم الهجوم لاوتارو مارتينيز بسبب الايقاف، كما كشفت الرابطة ان الظهير الشاب اليساندرو باستوني سيغيب بسبب الايقاف، فيما يعاني بروزوفيتش من الاصابة.

وفي ظل الغيابات، قد يلجأ كونتي الى الدفع بانتداباته الجديدة اريكسن، الظهير الانكليزي المخضرم اشلي يونغ والجناح النيجيري فيكتور موزيس الذي لعب تحت اشراف كونتي في تشلسي الانكليزي.

في المقابل، وبرغم تقدم ميلان تحت اشراف بيولي المستلم مهمته في تشرين الاول/اكتوبر الماضي خلفا لماركو جامباولو، اشارت تقارير الى نية الفريق اللومباردي استقدام المدرب الالماني رالف رانغنيك الصيف المقبل، بسبب نجاحاته الادارية والفنية مع ريد بول سالزبورغ النمسوي ولايبزيغ الالماني.

وقبل "دربي ديلا مادونينا"، سيكون يوفنتوس، المتوج في المواسم الثمانية الماضية، قادرا على الابتعاد ست نقاط عن انتر، عندما يحل السبت على فيرونا التاسع والذي لم يخسر في آخر ست مباريات.

فبعد سقوطه الثاني هذا الموسم امام نابولي، عوّض فريق "السيدة العجوز" بفوز صريح على فيورنتينا 3-صفر، بينها ثنائية لنجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو مكن ركلتي جزاء.

أما لاتسيو الثالث والذي اهدر الوصافة الاربعاء بتعادله في مباراة مؤجلة مع ضيفه فيرونا، فيحل على بارما السابع، فيما يفتتح روما الخامس المرحلة الجمعة مع ضيفه بولونيا الحادي عشر، ويحل اتالانتا الرابع على فيورنتينا الرابع عشر السبت.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.