تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الدوري الأميركي للمحترفين: ميلووكي يثأر من فيلادلفيا

إعلان

لوس انجليس (أ ف ب)

ثأر ميلووكي باكس، متصدر المنطقة الشرقية وصاحب أفضل سجل في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، من ضيفه فيلادلفيا سفنتي سيكسرز بالفوز عليه الخميس 112-101، محققا انتصاره الثاني عشر في آخر 13 مباراة.

ويدين ميلووكي بفوزه الـ44 في 51 مباراة الى نجمه اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو الذي وصل الى حاجز الثلاثين نقطة و15 متابعة أو أكثر للمباراة الخامسة تواليا والرابعة عشرة هذا الموسم، وذلك بتسجيله 36 نقطة مع 20 متابعة، ليقود فريقه الى الثأر للخسارة التي تلقاها على يد فيلادلفيا في المواجهة الوحيدة السابقة بينهما هذا الموسم يوم عيد الميلاد بنتيجة كبيرة 109-121.

وبعد أن اكتفى بأربع نقاط في الشوط الأول، أنهى كريس ميدلتون اللقاء بـ20 نقطة مع 7 متابعات وأضاف إيريك بليدسو 14 مع 8 متابعات و6 تمريرات حاسمة، ليلعب كل منهما دورا حاسما أيضا في هذا الفوز.

وإذا واصل ميلووكي موسمه على هذا المنوال، سيكون قادرا على أن يصبح ثالث فريق فقط في تاريخ الدوري ينهي الموسم المنتظم بسبعين فوزا أو أكثر، بعد شيكاغو بولز (72 موسم 1995-1996) وغولدن ستايت ووريرز (73 موسم 2015-2016).

وخلافا لسجله بين جماهيره هذا الموسم حيث فاز بـ24 مباراة من أصل 27، واصل فيلادلفيا معاناته بعيدا عن ملعبه وأنهى سلسلة من أربع مباريات خارج الديار بهزيمة رابعة تواليا، بعد التي تلقاها على أيدي أتلانتا هوكس، بوسطن سلتيكس وميامي هيت.

ورأى مدرب فيلادلفيا بريت براون أن فريقه الذي يحتل المركز السادس في المنطقة الشرقية بـ31 فوزا مقابل 21 هزيمة، يفتقد الى القوة الذهنية اللازمة للتخلص من عقدته خارج ملعبه، موضحا "بشكل عام، أنت بحاجة الى القوة الذهنية المناسبة للفوز خارج ملعبك. في بعض الأوقات، افتقدناها (القوة الذهنية) بالحجم والكثافة اللذين نحتاجهما".

وعلى صورة فريقه، عانى النجم الكاميروني جويل إمبيد طيلة الأمسية ونجح في 6 من محاولاته الـ26، بينها ثلاث فقط من أصل 10 محاولات ثلاثية، منهيا اللقاء بـ19 نقطة مع 11 متابعة، فيما كان توبياس هاريس الأفضل في صفوف الضيوف بتسجيله 25 نقطة وأضاف بن سيمونز 11 نقطة مع 14 متابعة و9 تمريرات حاسمة في مباراة نجح خلالها سيسكرز في ترجمة 37,4 بالمئة فقط من محاولاته (37 من أصل 99 تسديدة).

وأنهى ميلووكي الشوط الأول من اللقاء متقدما 54-51 بفضل 19 نقطة و10 متابعات من أنتيتوكونمبو، في حين اكتفى إمبيد خلال الربعين الأول بمحاولة ناجحة فقط من أصل عشر.

وواصل النجم الواعد زيون وليامسون بدايته النارية مع بورتلاند ترايل بلايزرز، بقيادته للفوز على مضيفه شيكاغو بولز 125-119 في مباراة تقدم خلالها فريقه بفارق 27 نقطة، قبل أن يعود المضيف الى الأجواء في الربع الأخير من دون أن يتمكن في نهاية المطاف من تجنب هزيمته الـ16 في 27 مباراة خاضها في "يونايتد سنتر".

وسجل وليامسون الذي تأخرت بدايته في الدوري حتى 22 الشهر الماضي بسبب إصابة تعرض لها خلال التحضيرات ما اضطره لاجراء عملية جراحية في الركبة اليمنى، 21 نقطة وأضاف دجاي دجاي ريديك 18 وبراندون إينغرام 15 قبل خروجه من الملعب في الربع الثالث بسبب التواء في الكاحل الأيمن، ليقود هذا الثلاثي بيليكانز الى فوزه الـ21 فقط في 52 مباراة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.