تخطي إلى المحتوى الرئيسي

موتو جي بي: روسي يضع القدرة على المنافسة شرطا للاستمرار

إعلان

سيبانغ (ماليزيا) (أ ف ب)

أكد أسطورة رياضة الدراجات النارية الإيطالي فالنتينو روسي انه لن يتسرع في اعتزال منافسات فئة موتو جي بي، مشددا في الوقت عينه على ان قدرته على مواصلة المنافسة هي ما سيحدد مستقبل الدراج الأربعيني.

ويستعد بطل العالم سبع مرات في فئة موتو جي بي، والذي يتم في شباط/فبراير الحالي عامه الحادي والأربعين، لخوض منافسات موسم 2020 الذي ينطلق في الثامن من آذار/مارس في جائزة قطر الكبرى.

ورجحت تقارير صحافية في الآونة الأخيرة ان يقدم روسي على اعتزال المنافسات في نهاية الموسم الحالي، لاسيما بعد قرار فريق ياماها استبداله بالفرنسي الشاب فابيو كوارتارارو (20 عاما) بدءا من 2021.

لكن روسي الذي حقق الأحد خامس أسرع توقيت في التجارب التحضيرية للموسم الجديد على حلبة سيبانغ في ماليزيا، أكد انه لا يفكر في الاقدام على خطوة الاعتزال في الوقت الراهن.

وأوضح "الوضع يشي حاليا بأنه لا يزال أمامي بعض الوقت... أنا لست على عجلة من أمري"، وذلك في تصريحات للصحافيين ردا على سؤال عما اذا كان سيتخذ قرارا بشأن الاعتزال في تموز/يوليو أو آب/أغسطس.

وأكد روسي رغبته في رؤية ما سيكون عليه أداؤه في النصف الأول من الموسم على الأقل، قبل الاقدام على أي خطوة أو اتخاذ قرار.

وأوضح "النتائج هي الأهم (...) أريد أن أحاول الاستمرار، لكنني سأستمر حصرا بحال كنت قادرا على المنافسة".

ويعد روسي من أبرز الأسماء في تاريخ رياضة الدراجات النارية، وتوج بسبعة ألقاب في الفئة الأولى (موتو جي بي) بين 2001 و2009، بفارق لقب واحد فقط عن حامل الرقم القياسي مواطنه جاكومو أغوستيني.

وأحرز روسي لقبين آخرين في الفئة الثانية (1999) والثالثة (1997).

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.