تخطي إلى المحتوى الرئيسي

البرلمان الإيطالي يجيز محاكمة سالفيني في قضية منعه سفينة مهاجرين من الرسو

كلمة زعيم اليمين المتطرف ماتيو سالفيني أمام مجلس الشيوخ. روما 12 فبراير/شباط 2020.
كلمة زعيم اليمين المتطرف ماتيو سالفيني أمام مجلس الشيوخ. روما 12 فبراير/شباط 2020. © رويترز.

قرر مجلس الشيوخ الإيطالي (المجلس الأعلى في البرلمان) الأربعاء إجازة محاكمة زعيم حزب الرابطة اليميني المتطرف ماتيو سالفيني، في قضية منعه سفينة المهاجرين "غيرغوريتي" من الرسو في ميناء إيطالي عندما كان وزيرا للداخلية. وفي حال ثبوت التهم سوف يواجه عقوبة السجن 15 عاما.

إعلان

أجاز مجلس الشيوخ الإيطالي (المجلس الأعلى في البرلمان) الأربعاء إحالة زعيم اليمين المتطرف ماتيو سالفيني على القضاء، لأنه منع سفينة مهاجرين من الرسو في ميناء إيطالي عندما كان وزيرا للداخلية.

وستنشر النتيجة الرسمية للتصويت في الساعة 18,00 ت غ لكن اللوحة الإلكترونية أشارت إلى إحالته على القضاء وأكدها الإعلام الإيطالي.

وأعلن سالفيني أنه اتخذ هذه الخطوة، منع السفينة من الرسو، لأن من "واجبه" في الدفاع عن البلاد.

واتهمت محكمة في كاتانيا (صقلية) سالفيني بـ"استغلال السلطة واعتقال أفراد" بعد أن منع الصيف الماضي لعدة أيام 116 مهاجرا كانوا على متن سفينة "غيرغوريتي" التابعة لخفر السواحل الإيطاليين من النزول منها.

وفي حال ثبوت التهم، يواجه زعيم حزب الرابط عقوبة السجن 15 عاما.

وصرح سالفيني في وقت سابق "لن أذهب إلى قاعة المحكمة للدفاع عن نفسي بل لأفتخر بما قمت به" مشددا على أن الدفاع عن حدود البلاد عندما كان وزيرا للداخلية "واجب".

وأضاف "يحق لولدي أن يعرفا بأن سبب غياب والدهما عن المنزل لم يكن لاعتقال أشخاص بل للدفاع عن حدود البلاد وأمنها". وتابع سالفيني "يجب هزيمة الخصوم في صناديق الاقتراع وليس في المحاكم".


فرانس24/ أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.