تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مسرب تسجيل فيديو المرشح لرئاسة بلدية باريس "حصل على مساعدة على الأرجح" (الحكومة)

إعلان

باريس (أ ف ب)

صرحت الناطقة باسم الحكومة الفرنسية الإثنين أن الفنان الروسي بيوتر بافلينسكي الذي تبنى وضع تسجيلات فيديو حميمة دفعت بنجامان غريفو مرشح الرئيس إيمانويل ماكرون لرئاسة بلدية باريس إلى الانسحاب من الاقتراع، "حصل على مساعدة على

وردا على سؤال لشبكة "ال سي اي" حول ما إذا كانت هذه القضية تتعلق بتلاعب سياسي أكبر، قالت سيبيت ندياي "من المبكر قليلا تحديد ذلك لأن التحقيق ما زال في بدايته".

وأضافت "لا أريد الحديث عن مؤامرة. لكنني ألاحظ أن هناك شكلا من القدرة التقنية لتنفيذ ذلك"، مشيرة إلى "بناء موقع الكتروني والكتابة بفرنسية متقنة بينما يبدو أن بيوتر بافلينسكي يتكلم الفرنسية لكن ببعض الصعوبة".

وقالت ندياي إن بافلينسكي "حصل على مساعدة على الأرجح ولست متأكدة من أنه الشخصية المحورية في هذه القضية".

من جهته، صرح سكرتير الدولة الفرنسي للقطاع الرقمي سيدريك او لإذاعة "فرانس انفو" أنه لا يملك "في هذه المرحلة" أي "معلومات توحي بأن الأمر أكثر من تحرك شخصي". وأضاف "إذا كان الأمر غير ذلك فهو خطير جدا".

وتابع "لا نلك أي دليل أو مؤشر يوحي بأن روسيا متورطة".

وأعلنت وزيرة الصحة الفرنسية أنييس بوزان الأحد ترشحها لرئاسة بلدية باريس عن حزب الرئيس ماكرون بدلا من بنجامان غريفو الذي انسحب بعد تسريب تسجيل الفيديو.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.