تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الرئيس الصيني يشكر مؤسسة غيتس لدعمها المالي من أجل مكافحة كورونا المستجدّ

إعلان

بكين (أ ف ب)

كتب الرئيس الصيني شي جينبينغ رسالة عبّر فيها عن امتنانه لمؤسسة "بيل وميليندا غيتس" لالتزامها المالي "السخي" في مكافحة فيروس كورونا المستجدّ، وفق ما أفاد الإعلام الرسمي السبت.

وتعهدت المؤسسة التي أنشأها الملياردير الأميركي وزوجته مطلع شباط/فبراير بتقديم مئة مليون دولار لمساعدة مؤسسات صحية وحكومات والقطاع الخاص في الجهود المبذولة لمنع تفشي وباء الالتهاب الرئوي الفيروسي.

وقال الرئيس شي في رسالته وفق ما أوردت وكالة أنباء الصين الجديدة "أقدّر جداً ما أثبتته مؤسسة بيل وميليندا غيتس من كرم، وتعبيركم عن التضامن مع الشعب الصيني هو لحظة مهمة".

وأضاف الرئيس أن ذلك حصل في حين تمرّ الصين في "فترة حساسة" في مكافحة فيروس كورونا المستجدّ الذي أودى بحياة أكثر من 2300 شخص وأصاب أكثر من 76 ألفاً آخرين في البلاد.

وفُرضت تدابير عزل صارمة على عشرات ملايين الصينيين بالتوازي مع فرض قيود حازمة على حركة التنقل في جميع أنحاء البلاد. وقال شي إن "هذه التدابير الاستثنائية أفضت إلى نتائج مهمة".

وكان العدد اليومي للإصابات الجديدة المسجّلة في الصين منخفضاً السبت مع تسجيل 400 إصابة إضافية في الساعات الـ24 الأخيرة مقابل قرابة 900 الجمعة.

ومن أصل مئة مليون دولار تعهّدت مؤسسة غيتس بتقديمها، سيُمنح مبلغ 20 مليون إلى مؤسسات من بينها منظمة الصحة العالمية والمراكز الأميركية والصينية للمراقبة والوقاية من الأمراض ولجنة الصحة الوطنية في الصين.

وكذلك سيُقدّم 20 مليون دولار إلى سلطات الصحة العامة في بلاد إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى وجنوب شرق آسيا ومناطق غير جاهزة لمواجهة الوباء. وسيُخصص المبلغ المتبقي أي 60 مليون دولار، إلى الأبحاث حول اللقاحات والعلاجات وأدوات التشخيص.

روكس/أم/اا

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.