تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الدوري الأميركي: يانيس يتفوق على إمبييد في فوز ميلووكي على فيلادلفيا

إعلان

لوس انجليس (أ ف ب)

تفوق اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو على الكاميروني جويل إمبييد، وقاد فريقه المضيف ميلووكي باكس للفوز على فيلادلفيا سفنتي سيكسرز 119-98 في أبرز مباريات دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين التي أقيمت السبت.

وحقق ميلووكي، متصدر ترتيب المنطقة الشرقية وصاحب أفضل سجل، فوزه الثاني على فيلادلفيا في ثلاث مباريات بينهما هذا الموسم، والثاني تواليا بعد تفوقه 112-101 في السادس من شباط/فبراير الحالي.

ويضم الفريقان في صفوفهما إثنين من أبرز نجوم الدوري، هما اليوناني أنتيتوكونمبو الذي اختير أفضل لاعب في الموسم الماضي، وإمبييد الذي قاد فريقه الى نصف نهائي المنطقة الشرقية في 2018-2019.

وأنهى أنتيتوكونمبو مباراة الأمس على ملعب فريقه مع 31 نقطة و17 متابعة وثماني تمريرات حاسمة، محققا ذلك في 29 دقيقة وسبع ثوانٍ فقط أمضاها على أرض الملعب. وبحسب الاحصاءات الرسمية لدوري المحترفين، تمكن اللاعب البالغ من العمر 25 عاما، من تحقيق 30 نقطة و15 متابعة في أقل من ثلاثين دقيقة، للمرة الثالثة هذا الموسم.

من جهته، اكتفى إمبييد بتسجيل 17 نقطة مع 11 متابعة وأربع تمريرات.

وفرض ميلووكي الذي تلقى ثماني هزائم فقط هذا الموسم مقابل 48 فوزا، سيطرته على المباراة بشكل كامل، ولم يسمح لفيلادلفيا بالتقدم ولو بفارق نقطة واحدة طوال مراحل اللقاء، وتفوق بشكل كبير خصوصا في الربعين الأول (أنهاه بفارق عشر نقاط 31-21) والثالث (37-23).

وحقق ميلووكي 21 انتصارا في 24 مباراة خاضها منذ خسارته الوحيدة أمام فيلادلفيا هذا الموسم، والتي تعود الى 25 كانون الأول/ديسمبر.

وكان أنتيتوكونمبو أفضل مسجل لفريقه، بينما أضاف زميله كريس ميدلتون 25 نقطة وتسع متابعات. في المقابل، كان إمبييد والتركي فرقان قرقماز الذي سجل 17 نقطة أيضا، الأفضل في صفوف فيلادلفيا صاحب المركز الخامس في المنطقة الشرقية (35 فوزا مقابل 22 هزيمة).

- 72 نقطة لهاردن ووستبروك -

وفي أبرز مواجهات المنطقة الغربية، خرج هيوستن روكتس متفوقا على مضيفه يوتا جاز بنتيجة 120-110، في مباراة سجل خلالها نجما الأول جميس هاردن وراسل وستبورك 72 نقطة.

وهو اللقاء الثالث بين الفريقين خلال أقل من شهر، اذ فاز روكتس 126-117 على ضيفه في 26 كانون الثاني/يناير الماضي، قبل ان يخسر أمامه في هيوستن في التاسع من شباط/فبراير الحالي بنتيجة 113-114.

وتبادل الفريقان السيطرة على مجريات اللقاء، مع أفضلية نسبية ليوتا في الشوط الأول الذي أنهاه لصالحه 66-62، قبل ان يشكل الربع الثالث نقطة تحول لهيوستن بعدما أنهاه متقدما بفارق 19 نقطة (38-19).

وكان هاردن أفضل مسجل مع 38 نقطة، إضافة الى خمس متابعات وسبع تمريرات، بينما ساهم وستبروك بـ34 نقطة وست متابعات وأربع تمريرات.

ومنح النجمان فريقهما رابع المنطقة الغربية، فوزه الـ36 مقابل 20 هزيمة.

في المقابل كان دونافان ميتشل الأفضل في صفوف يوتا مع 31 نقطة، لم تَحُل دون تلقي فريقه الخامس خسارته الـ20 في 56 مباراة.

وساهم فوز هيوستن في اقترابه بشكل إضافي من ثالث المنطقة لوس أنجليس كليبيرز الذي تلقى بالأمس خسارته الـ19 مقابل 37 فوزا، بسقوطه على أرضه أمام ساكرامنتو كينغز بنتيجة 103-112.

وكان أفضل مسجل للفائز لاعبه البديل كينت بايزمور الذي أنهى اللقاء مع 23 نقطة وست متابعات في 30 دقيقة على أرض الملعب.

في المقابل، كان النجم كواهي لينارد الأفضل في صفوف كليبيرز مع 31 نقطة، لكنها لم تحل دون تلقي فريقه هزيمته الثالثة تواليا.

الى ذلك، تغلب ميامي هيت على كليفلاند كافالييرز 124 - 105، وأتلانتا هوكس على دالاس مافريكس 111 - 107، وفينيكس صنز على شيكاغو بولز 112-104، وبروكلين نتس على تشارلوت هورنتس 115-86.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.