تخطي إلى المحتوى الرئيسي

52 جريحا بينهم 18 طفلا في حادث الدهس لحشد خلال كرنفال في ألمانيا (الشرطة)

إعلان

فرانكفورت (أ ف ب)

أصيب 52 شخصا بينهم 18 طفلا، بجروح عندما صدمت سيارة حشدا خلال كرنفال في وسط ألمانيا الاثنين، وفق ما أعلنت الشرطة التي أكدت أن دوافع السائق لم تتضح بعد.

وأفادت شرطة مقاطعة هيسي على تويتر الثلاثاء أن "بين الضحايا 18 طفلا (...) بينما لا يزال 35 شخصا يخضعون للعلاج حاليا وتمكّن 17 من مغادرة" المستشفى.

وصدم السائق البالغ من العمر 29 عاما حشدا كان مشاركا في مسيرة "إثنين الورود" ضمن فعاليات الكرنفال في بلدة فولكمارسن الصغيرة بعد ظهر الاثنين، ما استدعى استجابة واسعة من الشرطة والطوارئ.

وتأتي الحادثة بعد أيام فقط على مقتل تسعة أشخاص من أصول مهاجرة على أيدي مسلّح عنصري في هاناو الواقعة كذلك في مقاطعة هيسي.

لكن السلطات امتنعت حتى الآن عن وصف حادثة الكرنفال بـ"الاعتداء"، مشيرة إلى أن السائق نفسه أصيب بجروح ولم يكن من الممكن استجوابه مباشرة بعد الحادث.

لكن النيابة العامة في فرانكفورت فتحت تحقيقا بشأن المواطن الألماني بشبهة "محاولة القتل".

وأفاد شهود عيان أن السائق اصطدم بحاجز وقاد سيارته الفضية مسرعا وسط الحشد.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.