تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اليونان تمنع دخول مئات المهاجرين عند حدودها مع تركيا (الشرطة)

إعلان

كاستانيس (اليونان) (أ ف ب)

منع عناصر حرس الحدود اليونانيون مئات المهاجرين الجمعة من دخول البلاد، وفق ما أفادت الشرطة، بعد ساعات على إعلان أنقرة أنها لن تمنعهم من العبور إلى أوروبا.

وشاهد مراسلو فرانس برس في المكان مئات المهاجرين عالقين في المنطقة الحدودية بين اليونان وتركيا.

وتوجه رئيس الأركان العامة اليوناني ووزير الشرطة إلى المنطقة بينما أكدت الحكومة رفع التأهّب على الحدود "إلى أقصى درجة ممكنة".

ووصل نحو 300 شخص إلى المنطقة في وقت سابق اليوم، على ما يبدو من أدرنة إلى منطقة إيفروس (شمال شرق اليونان)، بحسب ما أفادت مصادر في الجيش والشرطة فرانس برس.

لكن مسؤولا في الجيش اليوناني أكد أن "العدد لا يزال ضمن المعتاد".

وأعلن مسؤول تركي كبير صباح الجمعة أن بلاده لن تمنع المهاجرين الذي يحاولون الوصول إلى أوروبا من عبور الحدود، بعد وقت قصير على مقتل 33 جنديا تركيا بغارة جوية في إدلب.

وقال مصدر حكومي يوناني "بعد التطورات في إدلب، تجري (أثينا) اتصالات مكثفة مع الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي".

وإضافة إلى طالبي اللجوء عند الحدود البرية مع اليونان، تحدثت وكالة "ديميرورن" التركية الخاصة عن وصول مهاجرين آخرين إلى سواحل ايفاجيك في غرب تركيا، سعيا للوصول بالقوارب إلى جزيرة ليسبوس اليونانية.

وشاهد صحافيون من وكالة فرانس برس وصول قاربين إلى ليسبوس على متنهما نحو 70 شخصا، معظمهم أطفال.

وتخشى تركيا التي تستضيف حاليا حوالي 3,6 مليون لاجئ سوري من وصول لاجئين اضافيين في ظل تنامي التململ وسط الأتراك من تواجدهم.

وتخشى اليونان وشركاؤها الأوروبيون من تدفق مزيد من اللاجئين من سوريا. ووصل أكثر من مليون لاجئ إلى أوروبا عام 2015، وانتهت تلك الموجة عقب توقيع اتفاق بين الاتحاد الأوروبي وتركيا لضبط هذه الأعداد.

وتواجه اليونان صعوبات في إيواء آلاف طالبي اللجوء الذين علق عدد منهم في البلاد منذ نحو خمس سنوات، خاصة في الجزر التي تعاني مخيماتها من الاكتظاظ.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.