تخطي إلى المحتوى الرئيسي

حلف شمال الأطلسي يتضامن مع أنقرة وسط تواصل التصعيد بين سوريا وتركيا

الدخان يتصاعد من مدينة سراقب في إدلب إثر قصف لقوات النظام. 27 فبراير/شباط 2020.
الدخان يتصاعد من مدينة سراقب في إدلب إثر قصف لقوات النظام. 27 فبراير/شباط 2020. © أ ف ب

أعرب حلف شمال الأطلسي الجمعة عن دعمه لتركيا بعد مقتل 33 جنديا على الأقل من قواتها الخميس بسوريا في غارات جوية نسبتها أنقرة إلى دمشق. وقال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ إن الحلفاء وافقوا على إبقاء الإجراءات القائمة حاليا لتعزيز قدرات تركيا الدفاعية الجوية.

إعلان

أعرب حلف شمال الأطلسي الجمعة عن تضامنه مع تركيا ودعمه لها بعد مقتل 33 جنديا تركيا على الأقل في غارات جوية الخميس على محافظة إدلب (شمال غرب سوريا) والتي نسبتها أنقرة إلى دمشق.

وعقد مجلس الحلف محادثات طارئة بطلب من تركيا. وقال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ إن الحلفاء وافقوا على إبقاء الإجراءات القائمة حاليا لتعزيز قدرات تركيا الدفاعية الجوية. لكنه لم يلمح إلى أي خطوات جديدة تتجاوز التعهد بشكل عام بالبحث في ما يمكن القيام به أكثر من ذلك.

وقال ستولتنبرغ "يقدم أعضاء حلف شمال الأطلسي الدعم لتركيا اليوم. نعزز دفاعاتهم الجوية ولدينا طائرة ضمن نظام الإنذار المبكر والتحكم جوا تساعد في مراقبة الأجواء وهناك كذلك زيارات للموانئ ونقدم أشكالا أخرى من الدعم".

للمزيد- مقتل العشرات من الجنود الأتراك في غارة على إدلب السورية

وأدان ستولتنبرغ دمشق وموسكو وحضهما على وضع حد للعنف في إدلب. وقال "ندعو روسيا ونظام الأسد لوقف الهجمات، ووقف الهجمات الجوية العشوائية والانخراط في ودعم الجهود التي تقودها الأمم المتحدة لإيجاد حل دائم سياسي وسلمي للأزمة في سوريا".

من جهته، جدد وزير الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزب بوريل الدعوة إلى وقف التصعيد  محذرا من أن الأزمة قد تخرج عن نطاق السيطرة.

وقال "هناك خطر الانزلاق إلى مواجهة عسكرية دولية كبرى. سيؤدي ذلك الى معاناة إنسانية لا تطاق وتعرض المدنيين للخطر".

ودعا الحلف الأطلسي إلى الاجتماع الجمعة بموجب المادة الرابعة من ميثاق الحلف الذي يتيح لأي دولة عضو طلب عقد محادثات إذا اعتقدت بوجود تهديد لـ"وحدة وسلامة أراضيها واستقلالها السياسي أو أمنها".

والمادة منفصلة عن المادة الخامسة المرتبطة بميثاق الدفاع المتبادل عن النفس التي تتحدث عن الهجوم على أراضي أي بلد عضو.

فرانس24/ أ ف ب
 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.