تخطي إلى المحتوى الرئيسي

باريس تستدعي سفير مالي بعد اتهامه الجنود الفرنسيين بارتكاب "تجاوزات" في باماكو

قوات فرنسية ضمن قوة برخان العاملة في مالي. 27 مارس/آذار 2019.
قوات فرنسية ضمن قوة برخان العاملة في مالي. 27 مارس/آذار 2019. © أ ف ب

أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية الخميس أنها استدعت السفير المالي لدى باريس توماني دجيمه ديالو، للتعبير عن "سخط" فرنسا إزاء تصريحاته الأربعاء أمام لجنة الدفاع في البرلمان الفرنسي، والتي اتهم فيها الفيلق الأجنبي الفرنسي بارتكاب "تجاوزات" في باماكو.

إعلان

استدعت وزارة الخارجية الفرنسية الخميس سفير مالي لدى باريس إثر تشكيكه بأداء الجنود الفرنسيين واتهامه إياهم بارتكاب "تجاوزات" في باماكو، وفق ما علمت وكالة الأنباء الفرنسية من الوزارة.

وصرح مصدر في الوزارة "أعربنا له عن سخطنا إزاء تصريحاته التي لا أساس لها والصادمة لصدورها عن دولة حليفة في مكافحة الإرهاب". مضيفا "الرسائل التي نتلقاها من السلطات المالية تتواءم وفداحة التصريحات".

وكان السفير توماني دجيمه ديالو ندد الأربعاء أمام لجنة الدفاع في مجلس الشيوخ الفرنسي ب"المشاكل" التي يطرحها الفيلق الأجنبي الفرنسي في بلاده، وندد بما وصفه ب"تجاوزات" في العاصمة باماكو.

وقال ديالو "في بعض الأحيان، في شوارع باماكو.. ستجدونهم، أجسادهم مغطاة بالوشوم ويقدمون صورة لا نعرفها عن الجيش (الفرنسي). إنه أمر مثير ويثير الحيرة".

ورد مكتب وزيرة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي الخميس بأن "هذا التشكيك ليس مغلوطا فحسب، وإنما غير مقبول".

فرانس24/ أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.