تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كرة القدم: تأجيل قمة الدوري الإيطالي بين يوفنتوس وإنتر ميلان بسبب فيروس كورونا

تأجيل قمة يوفنتوس وأنتر إلى 13 أيار/مايو المقبل بسبب فيروس كورونا
تأجيل قمة يوفنتوس وأنتر إلى 13 أيار/مايو المقبل بسبب فيروس كورونا © أ ف ب - أرشيف

أعلنت رابطة الدوري الإيطالي لكرة القدم تأجيل قمة الجولة 26 بين يوفنتوس المتصدر وإنتر ميلان الثالث كانت مقررة الأحد إلى 13 أيار/مايو المقبل بسبب فيروس كورونا. وطال التأجيل أيضا أربع مباريات كانت مقررة دون حضور جماهير. ووفقا للرابطة، تم اتخاذ القرار "في ضوء سلسلة الإجراءات الاحتياطية التنظيمية المتخذة من قبل الحكومة ردا على هذا الوضع الاستثنائي لحماية الصحة والسلامة العامة".

إعلان

تأجلت خمس مباريات كانت مقررة دون جماهير نهاية هذا الأسبوع في الدوري الإيطالي لكرة القدم، بينها قمة يوفنتوس وإنتر إلى 13 أيار/مايو المقبل بسبب تفشي فيروس كورونا، بحسب ما أعلنت رابطة الدوري السبت.

وإلى مباراة يوفنتوس حامل اللقب والمتصدر مع إنتر الثالث، تأجلت مباريات ميلان مع جنوى، بارما مع سبال، ساسوولو مع بريشيا وأودينيزي مع فيورنتينا. ووفقا للرابطة، تم اتخاذ القرار "في ضوء سلسلة الإجراءات الاحتياطية التنظيمية المتخذة من قبل الحكومة ردا على هذا الوضع الاستثنائي لحماية الصحة والسلامة العامة".

وكانت رابطة الدوري قد أكدت مساء الخميس إقامة هذه المباريات دون جماهير، في ظل ارتفاع عدد المصابين في إيطاليا خصوصا في شمال البلاد والذي أدى أيضا إلى تأجيل أربع مباريات من المرحلة الماضية بينها مباراة إنتر مع سمبدوريا.

وفي ظل إعادة جولة المباريات الخمس في 13 أيار/مايو، الموعد الرئيس لنهائي كأس إيطاليا، تم تأجيل هذه المباراة إلى 20 أيار/مايو بحسب القرار الجديد. وبحسب الأرقام الأخيرة، أصيب 900 شخصا بالفيروس في إيطاليا وتوفي 21 منهم.

وكان وزير الرياضة فينتشنزو سبادافورا قد أعلن الاثنين أن تفشي الفيروس في البلاد سيدفع إلى إقامة مباريات عدة في كرة القدم خلف أبواب موصدة. كما أقيمت مباراة إنتر الخميس ضد ضيفه لودوغورتس البلغاري ضمن الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" دون جماهير أيضا.

وعزلت السلطات بلدات في شمال البلاد لاسيما في منطقة لومبارديا، في خطوة تطال عشرات الآلاف من السكان، خوفا من تفشي الفيروس.

فرانس24/ أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.