تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة ألمانيا: تعثر لايبزيغ يبعده ثلاث نقاط عن بايرن ميونيخ

إعلان

برلين (أ ف ب)

سقط لايبزيغ في فخ التعادل 1-1 مع ضيفه باير ليفركوزن الاحد، ليبتعد بايرن ميونيخ الفائز بسداسية نظيفة على هوفنهايم السبت عنه بفارق 3 نقاط في الصدارة بنهاية المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري الألماني لكرة القدم.

وبات رصيد لايبزيغ 49 نقطة في المركز الثاني مقابل 52 لبايرن ميونيخ.

وتراجع مستوى لايبزيغ في الاونة الاخيرة، فبعد ان كان متصدرا في نهاية المرحلة التاسعة عشرة، لم يحصد سوى 9 نقاط من اصل 18 ممكنة ليتنازل عن المركز الاول للفريق البافاري.

في المقابل، فان التعادل هو الأول لباير ليفركوزن بعد ستة انتصارات متتالية في جميع المسابقات.

افتتح الضيوف التسجيل في الدقيقة 29، بعد تمريرة خلفية من صانع الالعاب كاي هافيرتز إلى الجامايكي ليون بايلي فسددها بيسراه في قلب المرمى.

ولم ينتظر أصحاب الأرض كثيراً قبل معادلة النتيجة بعد ركلة حرة نفذها الفرنسي كريستوفر نكونو فوصلت إلى التشيكي باتريك شايك الذي ارتقى لها وحولها برأسه على يمين الحارس الفنلندي لوكاس هراديكي (32).

- لافتات مسيئة مجددا-

من جهة أخر، أدت اللافتات المسيئة بحق ممول نادي هوفنهايم ديتمار هوب الى وقف موقت لمباراة أونيون برلين وضيفه فولفسبورغ خلال الشوط الأول، قبل ان تستأنف وتنتهي بالتعادل (2-2).

وتسببت لافتات مماثلة السبت بتعطيل مباراة بطل المواسم السبعة الماضية بايرن ميونيخ ومضيفه هوفنهايم، والتي انتهت بسداسية نظيفة لصالح الزائر البافاري.

وتوقفت المباراة في الشوط الثاني بعد رفع مشجعي الفريق الزائر لافتات مسيئة بحق الثري الألماني ووالدته، قبل ان تستأنف دقائقها الأخيرة باكتفاء لاعبي الفريق بتبادل الكرة في انتظار نهاية الوقت الأصلي كخطوة احتجاجية على ما قام به المشجعون.

وفي لقاء الأحد، أوقف الحكم المباراة مرة أولى في الدقيقة 30 عندما رفع مشجعو أونيون برلين في المدرجات لافتات مسيئة بحق هوب والاتحاد الألماني لكرة القدم. وتكرر الأمر قبل نحو دقيقة على نهاية الشوط الأول، مع رفع لافتات أكثر حدة تضمنت عبارات بذيئة بحق هوب.

وطلب الحكم من اللاعبين مغادرة المستطيل الأخضر نحو غرف الملابس، بينما بثت في أرض الملعب رسالة صوتية حذر فيها مسؤولو المباراة من ان توقفها مرة ثالثة سيعني إيقافها بشكل نهائي.

وتوجه قائد أونيون برلين كريستوفر تريمل نحو المشجعين طالبا منهم إزالة اللافتات موضع الشكوى. وبعد توقف دام نحو عشر دقائق، عاد اللاعبون الى أرض الملعب لإنهاء الشوط الأول.

ويشكل هوب موضع انتقاد مجموعات من مشجعي كرة القدم الألمانية الذي يأخذون عليه ملكيته لأكثر من 50 بالمئة من النادي، وهو ما يعد مخالفة للقوانين المحلية. واستثمر الثري الألماني مئات ملايين الدولارات في هوفنهايم، وساهم في صعوده من الدرجة السادسة الى الأولى.

وتأتي الاحتجاجات المتزايدة بحق هوب والاتحاد الألماني، بعد قرار الأخير قبل نحو أسبوعين، منع مشجعي بوروسيا دورتموند من حضور مباريات فريقهم على ملعب هوفنهايم لموسمين، على خلفية رفع لافتات مسيئة لهوب، وفرض غرامة مالية على النادي بقيمة 50 ألف يورو.

وعلى صعيد المباراة بين أونيون برلين وفولفسبورغ، تمكن الأخير من انتزاع تعادل صعب على رغم تأخره بهدفين نظيفين.

وافتتح المضيف التسجيل عبر السويدي سيباستيان أندرسون بكرة رأسية بعد ركلة حرة (41)، قبل ان يعزز تقدمه عبر مارفن فريدريتش (57) في سيناريو مماثل للهدف الأول. وجاء الهدفان بتمريرتين من تريمل.

لكن فولفسبورغ سارع لتقليص الفارق في الدقيقة 60 عبر كرة رأسية يانيك غرهارت بعد ركلة ركنية، قبل ان تستكمل رباعية الكرات الرأسية عبر الهولندي فاوت فيغهورست الذي منح فولفسبورغ التعادل (81).

ورفع أونيون برلين رصيده الى 30 نقطة وتقدم مركزا الى العاشر، بينما بقي فولفسبورغ سابعا برصيد 35 نقطة، علما أنه لم يعرف طعم الخسارة في آخر خمس مباريات في البوندسليغا (حقق ثلاثة انتصارات وتعادلين).

وأرجئت مباراة فيردر بريمن واينتراخت فرانكفورت الى موعد لاحق بعدما اضطرت الظروف المناخية السيئة فريق مدينة فرانكفورت لخوض مباراته ضد سالزبورغ النمسوي في إياب دور الـ32 لمسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" الجمعة بدلا من الخميس.

وأكمل فرانكفورت عقد المتأهلين الى الدور ثمن النهائي من المسابقة القارية، بتعادله الجمعة 2-2 في الإياب، بعد فوزه 4-1 ذهابا.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.