تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بوتيدجيدج يعلن دعمه لبايدن في الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي

إعلان

واشنطن (أ ف ب)

أعلن المرشح الديمقراطي السابق للرئاسة ييت بوتيدجيدج الإثنين تجيير دعمه لمنافسه السابق جو بايدن، ما أعطى زخما جديدا لآمال نائب الرئيس السابق بنيل ترشيح الحزب الديموقراطي للرئاسة، بعد يوم من انسحاب بوتيدجيدج نفسه من السباق.

وقال بوتيدجيدج "أنا مسرور لتأييد ودعم جو بايدن لمنصب الرئيس"، وذلك قبل صعود الأخير الى المنصة خلال مهرجان انتخابي في دالاس عشية الثلاثاء الكبير، حين يصوت سكان تكساس و13 ولاية أخرى لاختيار مرشح ديموقراطي لمنافسة الرئيس دونالد ترامب.

وقال بوتيدجيدج وبايدن يقف الى جانبه "أنا أبحث عن رئيس يستخلص الأفضل من داخل كل واحد منا، وانا أشجع كل من كان جزءا من حملتي الانتخابية على الانضمام الي، لأننا وجدنا هذا القائد في نائب الرئيس الذي سيصبح رئيسا قريبا، جو بايدن".

وأضاف "لدينا سياسة في الوقت الراهن يبدو فيها صاحب الصوت الأعلى وكأنه هو على صواب. نحن بحاجة إلى سياسة تتمحور حول اللياقة".

وتابع "هذا ما مارسه جو بايدن طوال حياته".

واتحد الخصمان السابقان لرغبتهما في ايصال مرشح معتدل عن الحزب الديموقراطي، ولقطع الطريق على اليساري بيرني ساندرز، السيناتور عن ولاية فيرمونت.

وتصدر ساندرز السباق الديموقراطي لمواجهة ترامب في تشرين الاول/نوفمبر المقبل بعد ثلاث جولات قوية في ثلاث ولايات.

لكن بايدن استعاد قوته بفوز مفاجىء السبت في كارولينا الجنوبية، لكن هذا لم يبدد قلق المؤسسة الديموقراطية العميق بشأن فوز محتمل ساندرز بالترشيح.

ووصف بايدن بوتيدجيدج بأنه "رجل يتمتع بنزاهة هائلة"، مشيرا الى انه "يذكرني بإبني بو" الذي توفي بالسرطان عام 2015.

وأضاف بايدن "هذا أكبر إطراء يمكن أن أقدمه لرجل أو امرأة"، مقرا باللحظة "الحلوة والمرة" بالنسبة لأنصار بوتيدجيدج.

وحصل بايدن على دعم سلسلة من المرشحين منذ فوزه في كارولينا الجنوبية، فقد انسحبت الاثنين آمي كلوبوشار من السباق، وقالت حملتها لفرانس برس أنها أيضا بصدد تأييد بايدن.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.