تخطي إلى المحتوى الرئيسي

سقراطيس يلمح إلى ترك ارسنال

إعلان

لندن (أ ف ب)

شدَّد المدافع الدولي اليوناني سقراطيس باباستاثوبولوس على أنه سيترك فريقه أرسنال الإنكليزي لكرة القدم قبل انتهاء عقده معه، إن لم يمنحه مدرب المدفعجية الإسباني ميكل أرتيتا فرصة المشاركة في عدد أكبر من المباريات.

ومنح باباستاثوبولوس التقدم لأرسنال في المباراة التي تغلب فيها على مضيفه بورتسموث (2-صفر) الإثنين في الدور الخامس لمسابقة كأس إنكلترا، والتي لعبها اليوناني أساسيا على غير العادة لأن أرتيتا يفضل عليه البرازيلي دافيد لويز والألماني شكودران مصطفي في مركزي قطبي الدفاع اللندني.

ولعب باباستاثوبولوس (31 عاما) ثلاث مرات في مبارياته الخمس الأخيرة التي بدأها أساسيا بينها مواجهة بورتسموث، في غير مركزه قطبا للدفاع حيث أشركه أرتيتا مدافعا أيمن، وهو لم يلعب أساسيا في الدوري المحلي منذ 11 كانون الثاني/يناير الماضي.

وانضم باباستاثوبولوس إلى صفوف أرسنال عام 2018 ، قادما من بوروسيا دورتموند الألماني، وينتهي عقده في ختام الموسم المقبل، لكنه ألمح إلى أنه لن يستمر مع الفريق حتى نهاية عقده إذا فشل في كسب المزيد من الفرص للعب أكثر مع الفريق الأول تحت قيادة أرتيتا.

وأجاب "لا أعرف" في معرض رده عن سؤال عما إذا كان سيترك الفريق اللندني العام المقبل.

وقال "لا يزال لدي عام في عقدي، لكنني لا ألتزم أبدا بعقدي"، مضيفا "أنا لا أبالي، إن لم أكن سعيدا، لا ألعب بشكل كاف أو المدرب لا يحبني، لا أبالي بالعقد".

وتابع "بالنسبة لي المال غير مهم، الأهم هو أن أشعر بالسعادة ومساعدة الفريق وفي النهاية سنرى ماذا سيحصل، لكن ما أقوله هو أنني لست لاعبا يلتزم بالعقد.. لست بحاجة لذلك".

وبتخطيه الدور الخامس لمسابقة الكأس، حافظ أرسنال على آماله في إنهاء الموسم بلقب بعد خروجه الصادم من الدور الثاني لمسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" على يد أولمبياكوس اليوناني الخميس الماضي.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.