تخطي إلى المحتوى الرئيسي

غانتس يعترف ب"خيبة الأمل" من نتائج الانتخابات الاسرائيلية

إعلان

تل ابيب (أ ف ب)

اعترف رئيس حزب "أزرق أبيض" الجنرال الاسرائيلي السابق بني غانتس والمنافس الرئيسي لرئيس الوزراء بنيامين نتانياهو في وقت مبكر الثلاثاء ب"خيبة الأمل" بعدما أظهرت الاستطلاعات حلول حزبه في المركز الثاني بعد الليكود في الانتخابات العامة الاسرائيلية.

وقال غانتس في كلمة لمناصريه في تل أبيب "أشارككم مشاعر خيبة الأمل والألم"، مضيفا أنه "كان يأمل بأن تكون نتائج الانتخابات التشريعية مختلفة".

وقال "يجب ان نرفع رأسنا وننتظر النتائج الحقيقية، وسنبقى أقوياء متحدين لأن طريقنا هذا هو الطريق الجيد".

وأضاف "لن أخاف بتاتا، حزب كحول لفان سيبقى قويا في الصراع على هوية دولة اسرائيل، وسأستمر في القيادة وفي الشوارع، ولن نترك شخصا ليفكك المجتمع الاسرائيلي أو ليفرّق بيننا"، مشيرا الى "اننا سنعمل من أجل السلام مع الاخوة والسلام مع جيراننا".

وأظهرت استطلاعات الرأي تقدم نتانياهو المتهم بقضايا فساد على خصمه غانتس.

وأعلن نتانياهو في تغريدة على موقع "تويتر" أنه "فاز" في الانتخابات. معتبرا "أنه انتصار كبير لإسرائيل".

وأظهرت استطلاعات أجرتها ثلاث قنوات تلفزيونية أن الكتلة اليمينية وعمادها الليكود الذي ينتمي اليه نتانياهو، ستحصل على 60 مقعدا، وستكون بحاجة الى صوت واحد إضافي لتشكيل حكومة بغالبية 61 نائبا من أصل 120 في الكنيست.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.