تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كأس إنكلترا: ليفربول يخسر مجددا ويودّع من الدور الخامس

إعلان

لندن (أ ف ب)

مني ليفربول بخسارته الثانية على التوالي عندما سقط أمام مضيفه تشلسي صفر-2 الثلاثاء على ملعب "ستامفورد بريدج" في العاصمة لندن ودّع مسابقة كأس إنكلترا لكرة القدم من الدور الخامس.

وسجل البرازيلي ويليان (13) وروس باركلي (64) الهدفين.

وهي الخسارة الثالثة لرجال المدرب الالماني يورغن كلوب في اخر أربع مباريات في جميع المسابقات في غضون اسبوعين بعد الأولى امام مضيفه أتلتيكو مدريد صفر-1 في ذهاب الدور ثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا في 18 شباط/فبراير الماضي، والثانية السبت عند سقوطه أمام واتفورد بثلاثية نظيفة في الدوري المحلي، في أول هزيمة له في الـ "برمير ليغ" بعد 44 مباراة.

وفشل كلوب مرة جديدة في بلوغ الدور ربع النهائي للمسابقة الأعرق، حيث لم ينجح بتجاوز الدور الخامس منذ تسلمه الإدارة الفنية للـ"ريدز".

ورفع الـ"بلوز" عدد انتصاراته في المواجهات مع الـ"ريدز" في المسابقة إلى سبعة انتصارات مقابل أربعة لليفربول.

وفضل كلوب إراحة أغلب عناصره الأساسية حيث أشرك أربعة فقط هم الهولندي فيرجيل فان دايك وجو غوميز والبرازيلي فابينيو والسنغالي ساديو مانيه، قبل أن يدفع بالمصري محمد صلاح (80) والبرازيلي روبرتو فيرمينو وجيمس ميلنر (كلاهما في الدقيقة 80) لقلب النتيجة دون جدوى.

في المقابل، أبقى فرانك لامبارد على الايطالي جورجينيو وماسون ماونت على دكة البدلاء.

وكان تشلسي البادئ بالتهديد عبر تسديدة قوية لويليان تصدى لها الحارس الإسباني أدريان ببراعة (13)، لكنه عاد وأخطا مباشرة في التصدي لتسديدة قوية لويليان من خارج المنطقة بعدما استغل خطأ لمواطنه فابينيو عند حافتها حيث أخطأ الإسباني تقديرها فارتطمت بيسراه وعانقت شباكه(13).

وأنقذ الحارس الإسباني كيبا أريسابالاغا المبعد عن تشكيلة تشلسي في الدوري المحلي، مرماه من هدف محقق بعد تسديدة قوية لمانيه ارتدت منه إلى البلجيكي ديفوك اوريغي الذي سددها قوية من مسافة قريبة ارتدت من جسم احد المدافعين وتهيأت أمام الواعد كوتيس جونز الذي سددها بدوره ارتدت من كيبا قبل ان يشتتها الدفاع (22).

وأهدر الفرنسي أوليفيه جيرو فرصة مضاعفة النتيجة بتسديدة ضعيفة (28).

وتألق كيبا مرة أخرى، بتصديه لتسديدة مانيه القريبة (32).

وكاد ليفربول يتلقى الهدف الثاني لولا العارضة التي ارتدت منها كرة ماونت القوية من ركلة حرة مباشرة من خارج المنطقة (63).

وعزز باركلي تقدم النادي اللندني بهدف رائع من مجهود فردي من خلف خط منتصف الملعب حيث انطلق بسرعة حتى مشارف منطقة جزاء الضيوف وسدد كرة قوية بيمناه على يمين أدريان (64).

وأضاع الإسباني بيدرو رودريغيز فرصة تسجيل الثالث من انفراد داخل المنطقة أنهاه بتسديدة تصدى لها الحارس في الوقت المناسب (67).

وتدخلت عارضة أدريان مرة ثانية بتصديها لتسديدة جيرو المنفرد من مسافة قريبة (74).

ولحق تشلسي بأرسنال الذي كان أول المتأهلين إلى الدور ربع النهائي، بفوزه الاثنين على بورتسموث من الدرجة الثانية (الثالثة فعليا) 2-صفر.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.