تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كأس فرنسا: مبابي يمطر شباك ليون بثلاثية ويقود سان جرمان إلى النهائي

اللاعب كيليان مبابي
اللاعب كيليان مبابي أ ف ب/ أرشيف

سجل النجم الفرنسي كيليان مبابي ثلاثية في مرمى ليون ليقود نادي باريس سان جرمان إلى الفوز على مضيفه ليون 5-1 في طريقه إلى المباراة النهائية من مسابقة كأس فرنسا لكرة القدم على ملعب غروباما الأربعاء.

إعلان

صنعت ركلة الجزاء التي احتسبها الحكم في الدقيقة 61 لصالح نادي باريس سان جرمان الفارق في لقاء باريس سان جرمان وليون على ملعب غروباما الأربعاء.

الحكم طرد مرتكبها المدافع البرازيلي لفريق ليون فرناندو مارسال، بعد لمسه الكرة بيده وحصل على البطاقة الصفراء الثانية في المباراة ليكمل فريقه الدقائق العشرين الأخيرة بعشرة لاعبين.

وسجل النجم الفرنسي كيليان مبابي ثلاثية في مرمى ليون ليقود فريق العاصمة إلى الفوز على مضيفه 5-1 في طريقه إلى المباراة النهائية من مسابقة كأس فرنسا لكرة القدم.

سان جرمان يضمن بطاقة التأهل

ويلتقي سان جرمان في المباراة النهائية الفائز بين سانت إتيان ورين حامل اللقب الموسم الماضي اللذين يلتقيان الخميس.

وكان رين قد تغلب على سان جرمان في نهائي الموسم الماضي بركلات الترجيح.

عاد النجم البرازيلي نيمار إلى التشيكلة بعد غيابه عن المباراة الأخيرة ضد ديجون لإيقافه، وبقي الأرجنتيني أنخل دي ماريا الذي أصيب في المباراة ذاتها على مقاعد البدلاء.

وجاءت الفرصة الأولى لسان جرمان عندما سدد كيليان مبابي كرة لولبية أبعدها حارس ليون بأطراف أصابعه إلى ركنية (5).

رد عليه ليو دوبوا بتسديدة مماثلة مرت بمحاذاة القائم (7). وسنحت فرصة جيدة أمام نيمار لافتتاح التسجيل إلا أنه أطاح بالكرة عاليا (8).

على الرغم من الأخطاء الكثيرة سان جرمان يحجز مقعده في النهائي

وارتكب لاعبو سان جرمان سلسلة من الأخطاء في الخروج من المنطقة الدفاعية، فاستغل ليون ذلك ليشن هجمة سريعة وصلت فيها الكرة داخل المنطقة باتجاه مارتن تيرييه فتابعها زاحفة بعيدا عن متناول الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس (11).

لكن أصحاب الأرض لم ينعموا بالتقدم طويلا لأن سان جرمان استغل ركلة ركنية ارتقى لها لافين كورزاوا برأسه وتابعها مبابي من مسافة قريبة داخل الشباك (14).

وانقذ نافاس من هدف أكيد بعد انفراد لتيرييه (31).

وكاد الأوروغوياني إدينسون كافاني يمنح التقدم لفريق العاصمة الفرنسية عندما استثمر كرة عرضية من نيمار لكن القائم تصدى لكرته (41).

وكانت نقطة التحول في المباراة عندما لمس مارسال الكرة داخل المنطقة فطرده الحكم بالبطاقة الصفراء الثانية واحتسب ركلة جزاء انبرى لها نيمار بنجاح (70).

ويبدو أن سان جرمان نذير سيئ لمارسال الذي سجل هدفا خطأ في مرمى فريقه بطريقة استعراضية في لقاء الفريقين في الدوري الفرنسي في 10 شباط/فبراير في مباراة خسرها فريقه 2-4.

وأنهى مبابي التشويق نهائيا عندما قطع الكرة في وسط الملعب وسار بها طويلا قبل أن يتخطى مدافعا من ليون بحركة فنية رائعة ويسدد كرة قوية داخل الشباك مسجلا ثالث أهداف فريقه (70).

وأضاف الإسباني بابلو سارابيا التسجيل بإضافة الهدف الرابع لسان جرمان، ثم حقق مبابي الهاتريك عندما تابع كرة طائشة أمام باب المرمى إلى داخل الشباك في الوقت بدل الضائع.

يذكر أن الفريقين سيلتقيان في نهائي كأس رابطة الاندية الفرنسية في الرابع من نيسان/أبريل المقبل.

 

فرانس24/ أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.