تخطي إلى المحتوى الرئيسي

وزارة الصحة الفلسطينية تعلن سبع إصابات بفيروس كورونا في بيت لحم

إعلان

بيت لحم (الاراضي الفلسطينية) (أ ف ب)

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية الخميس تسجيل سبع إصابات بفيروس كورونا المستجد في مدينة بيت لحم جنوب الضفة الغربية المحتلة.

وهي الإصابات الفلسطينية الأولى منذ بدء انتشار الفيروس.

وقالت وزيرة الصحة مي كيلة في مؤتمر صحافي "تأكدنا من إصابة 7 مواطنين فلسطينيين بفيروس كورونا في بيت لحم".

وأضافت "هم الآن قيد العلاج في الحجر الصحي".

وتابعت "أرسلت عينات تعود لعشرين شخصا إلى المختبرات الطبية، تم الاشتباه بثماني حالات، وكانت نتائج سبع منها إيجابية".

وقالت كيلة ايضا "يوجد مركزا للعلاج والحجر في مدينة أريحا مجهز بمختبر وأربع غرفة عناية مكثفة (...) وتم وضع خطط لمواجهة الفيروس".

وسجلت جميع الإصابات في فندق في المدينة كان استقبل أواخر شباط/آذار سياحا يونانيين أعلن أمس إصابة احدهم بالفيروس بعد مغادرة المجموعة الأراضي الفلسطينية.

وكان الفلسطينيون أعلنوا سلسلة إجراءات ةقائية بسبب المخاوف من الفيروس، بينها إغلاق عدد من المرافق الدينية والمؤسسات التعليمية لأوقات متفاوتة.

وأغلقت كنيسة المهد في المدينة وبوشر رشها بالمواد المطهرة.

وقال الأب أسبيد باليان من الكنيسة الأرمنية "سيتم رش الكنيسة بالمواد المطهرة وإغلاقها لمدة 14 يوما".

وأعلنت وزيرة السياحة رولا معايعة حظر دخول السياح إلى الضفة الغربية المحتلة.

وقالت معايعة "قررنا منع دخول السياح لمدة 14 يوما ومنع كل الفنادق في جميع المدن من استقبال الأجانب".

وطلبت الوزارة في رسالة حصلت فرانس برس على نسخة منها من المشغلين السياحيين ووكالات السياحة ومدراء الفنادق "عدم استقبال مجموعات سياحية في جميع الفنادق في فلسطين بدءا من السادس وحتى العشرين من آذار/مارس".

وفي القدس، شرعت طواقم دائرة الأوقاف الإسلامية في عملية تنظيف شاملة لباحات المسجد الأقصى والمصليات الداخلية.

وقال مدير المسجد الشيخ عمر الكسواني أن خطبة الجمعة ليوم غد ستكون "مقتضبة (...) وسيكون الحرم مفتوحا بعد أن اتخذت كل التدابير اللازمة وتم تعقيم المساجد المسقوفة".

كذلك، تم إلغاء سلسلة من الفعاليات والنشاطات في الأراضي الفلسطينية بينها ماراثون فلسطين الدولي الذي كان مقررا أواخر الشهر الجاري.

على صعيد متصل، أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية الخميس ارتفاع عدد الإصابات بالفيروس المستجد على أراضيها إلى 16.

وكانت إسرائيل قد رفعت عدد الدول التي فرضت على القادمين منها الحجر الصحي إلى ست.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.