تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إلغاء سباقات، تأجيل دوريات وتساؤلات حول أولمبياد 2020.. عندما يبعثر فيروس كورونا الأجندة الرياضية الدولية

نجم منتخب البرتغال السابق لويس فيغو خلال قرعة كأس الرابطة الأوروبية في أمستردام. 3 مارس/آذار 2020.
نجم منتخب البرتغال السابق لويس فيغو خلال قرعة كأس الرابطة الأوروبية في أمستردام. 3 مارس/آذار 2020. © أ ف ب

تسبب تفشي فيروس كورونا (كوفيد-19) وانتشاره السريع عالميا في إلغاء أو تأجيل عدة منافسات رياضية من سباقات ودوريات وبطولات، فيما تُطرح تساؤلات حول إجراء الألعاب الأولمبية 2020  المقررة الصيف المقبل بطوكيو في موعدها المحدد. وهناك أيضا علامة استفهام بخصوص كأس أمم أوروبا لكرة القدم والمقرر إجراؤها في عدة مدن من القارة العجوز. نستعرض فيما يلي أبرز الأحداث الرياضية التي تأثرت بصورة مباشرة أو غير مباشرة من تفشي فيروس كورونا (كوفيد-19) بمختلف البلدان والقارات.

إعلان

تأثرت أحداث الرياضة في مختلف بلدان العالم بشكل مباشر أو غير مباشر بتفشي فيروس كورونا، المعروف باسم كوفيد-19، والذي تسبب في إلغاء أو تأجيل عدة منافسات محلية وقارية.

فقد قررت دول عديدة تأجيل دورياتها في كرة القدم، فيما ظلت التساؤلات مطروحة بشأن إقامة الألعاب الأولمبية 2020 المقررة الصيف المقبل في العاصمة اليابانية طوكيو، كما فعاليات كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم التي تنطلق في 12 تموز/يوليو من العاصمة الإيطالية روما والتي ستجري في 12 مدينة مختلفة (لندن، بلباو، ميونيخ، سان بطرسبرغ، بوخارست، كوبنهاغن...).

واضطرت اتحادات رياضية دولية إلى تأجيل منافسات بارزة، مثل سباقات فورمولا واحد وكرة اليد أو سباق الدراجات.

نستعرض في ما يلي بعض الأحداث الرياضية التي كانت "ضحية" فيروس كورونا الذي ظهر في الصين نهاية كانون الأول/ديسمبر 2019 قبل أن ينتشر في العالم (كوريا الجنوبية، إيطاليا، اليابان، إيران، فرنسا، البحرين وإسرائيل...).

فيفا يقترح تأجيل التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم 2022

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم الخميس في بيان أنه اقترح على الاتحاد الآسيوي للعبة تأجيل المباريات المقبلة ضمن التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022 تفاديا لخطر انتشار فيروس كورونا.

وسيرسل الاتحاد الدولي اقتراحا بتأجيل مباريات التصفيات القادمة إلى الاتحادات المحلية في وقت من المقرر أن تقام مرحلة من التصفيات خلال فترة التوقف الدولية المقبلة في الأسبوع الأخير من مارس/آذار.

كافة الأحداث الرياضية بدون جماهير في إيطاليا

السلطات الإيطالية قررت الأربعاء 4 مارس/آذار إقامة جميع المباريات والأحداث الرياضية بدون جمهور، أي خلف أبواب موصدة، وذلك لغاية 3 أبريل/نيسان، كما جاء في مرسوم وقعه رئيس الوزراء جوسيبي كونتي الأربعاء.

ويتعلق الأمر بجميع الأحداث والمسابقات الرياضية من مختلف الأنواع، خاصة كانت أو عامة. وطالبت الحكومة المنظمات الرياضية والأندية بالقيام بالفحوصات الطبية اللازمة لاحتواء مخاطر انتقال عدوى كوفيد-19 بين الرياضيين والمدربين والمسؤولين والمرافقين.

للمزيد- حالة استنفار دولية لمواجهة فيروس كورونا وحصيلة الوفيات في الصين تتجاوز 3000 شخص

وفي هذا السياق، تم تأجيل قمتي نصف نهائي كأس إيطاليا، ميلان-يوفنتوس الأربعاء ونابولي-إنتر ميلان الخميس، إلى أجل غير مسمى.

وشدد وزير الرياضة الإيطالي على أن كافة الأحداث الرياضية ستقام بدون جمهور لمدة شهر. وتندرج تحت هذا الحظر المباراة بين يوفنتوس وأولمبيك ليون في إياب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا، في 17 مارس/آذار.

وارتفع عدد الإصابات في إيطاليا، أكثر الدول الأوروبية تضررا، إلى أكثر من 3000 حالة، ووفاة أكثر من 100 شخص.

الإمارات: مباريات بدون جمهور حتى إشعار آخر

من جهته، أعلن الاتحاد الاماراتي لكرة القدم الأربعاء إقامة جميع المباريات في كافة المنافسات والمستويات من دون جمهور حتى إشعار آخر.

وقال الاتحاد في بيان عبر حسابه على موقع "تويتر": "بعد متابعة كافة المستجدات المتعلقة بانتشار فيروس كورونا المستجد مع الجهات المختصة بالدولة تقرر إقامة جميع المباريات في مختلف المسابقات الكروية المحلية بدون حضور الجماهير حتى إشعار آخر".

وكانت وزارة الصحة الإماراتية أعلنت الثلاثاء تسجيل عدة إصابات جديدة مرتبطة بحالتين "ساهمتا" بإلغاء آخر مرحلتين من طواف الإمارات للدراجات الهوائية الأسبوع الماضي.

وألغيت المرحلتان الأخيرتان بعد تشخيص إصابة فنيين من أحد الفرق المشاركة، ما دفع السلطات إلى وضع عشرات المتسابقين والفنيين وغيرهم في حجر صحي في فندقي بجزيرة ياس.

وقال عدد من أعضاء فرق الدراجين المحتجزين بأحد الفندقين في أبو ظبي إن السلطات الصحية أبلغتهم بضرورة البقاء قيد الحجر الصحي حتى 14 مارس/آذار.

 وارتفع عدد الإصابات المسجلة في الإمارات إلى 27 بينهم خمس حالات أعلنت السلطات شفاءها.

للمزيد- باحثون من جامعة واشنطن يحاولون القضاء على فيروس كورونا بواسطة لعبة فيديو

وقالت وزارة الصحة ووقاية المجتمع الإماراتية الثلاثاء عبر تويتر تسجيل 6 إصابات جديدة بفيروس كورونا تضمنت شخصين من روسيا وشخصين من إيطاليا وشخصا من ألمانيا وشخصا من كولومبيا تم التعرف عليهم من خلال فحص المخالطين للإصابتين اللتين تم الإعلان عنهما في سباق طواف الإمارات.

مسابقات بدون جمهور في المغرب

وفي المغرب، حيث تم تسجيل حالتين حتى الخميس، قررت الجامعة الملكية لكرة القدم الأربعاء إجراء جميع المباريات في مختلف المسابقات الكروية بجميع فئاتها بدون جمهور في إطار "حرصها على سلامة أسرة كرة القدم من لاعبين ومدربين ومسيرين وجماهير".

أولمبياد طوكيو-2020: "لا تأجيل" ولا "إلغاء"؟

في اليابان، يزيد انتشار كوفيد-19 من التساؤلات بشأن استضافة طوكيو الأولمبياد التي تنطلق في 24 تموز/يوليو. ففيما كثر الحديث واشتد النقاش عن احتمال تأجيل الألعاب الصيفية، ظهرت وزيرة أولمبياد طوكيو سيكو هاشيموتو الخميس أمام لجنة الميزانية مشددة على أن القرار الأخير بشأن الأولمبياد سيكون بيد اللجنة الأولمبية الدولية.

وأضافت أن اليابان ما زالت تستعد للألعاب الأولمبية وفقا للخطط. لكن توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية قال إن كلمتي "التأجيل" أو "الإلغاء" لم يتم ذكرهما خلال اجتماعات اللجنة التنفيذية في لوزان الأربعاء.

فورمولا واحد: تأجيل جائزة الصين الكبرى المقررة في 19 أبريل

وكان الاتحاد الدولي للسيارات (فيا) أعلن في مطلع فبراير/شباط تأجيل سباق جائزة الصين الكبرى لسيارات فورمولا واحد في شنغهاي والمقرر في 19 نيسان/أبريل أمام استمرار تفشي فيروس كورونا. وكان من المقرر أن تكون جائزة الصين الكبرى الجولة الرابعة من بطولة العالم للفورمولا واحد والتي تنطلق في 15 آذار/مارس في جائزة أستراليا الكبرى على حلبة ملبورن.

وكان الاتحاد الآسيوي لكرة القدم قد أعلن إرجاء مباريات دوري أبطال آسيا إلى شهري نيسان/أبريل وأيار/مايو بعد أن فرضت أستراليا قيودا على السفر على خلفية تفشي الفيروس.

للمزيد- فيديوغرافيك: كيف ينتقل فيروس كورونا بين البشر وما هي طرق الوقاية منه؟

كما اضطر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم إلى إرجاء كأس آسيا داخل الصالات "فوتسال" إلى موعد لاحق، بعد أن كانت مقررة في عاصمة تركمانستان عشق أباد بين 26 فبراير/شباط و8 مارس/آذار.

من جهته، أرجأ الاتحاد الدولي لألعاب القوى بطولة العالم لألعاب القوى داخل القاعة التي كانت مقررة في آذار/مارس في مدينة نانجينغ الصينية، إلى عام 2021.

إلغاء سباق نصف ماراثون باريس

وفي فرنسا، أعلن منظمو سباق نصف ماراثون باريس في 29 فبراير/شباط إلغاء الحدث الرياضي المقرر في 1 مارس/آذار في العاصمة الفرنسية بمشاركة 44 ألف عداء بسبب مخاوف من فيروس كورونا المستجد. وقد أمرت الحكومة الفرنسية بإلغاء "التجمعات لأكثر من خمسة آلاف شخص" في مناطق مغلقة.

تأجيل مباريات الدوري السويسري

سويسرا بدورها قررت في 28 فبراير/شباط إلغاء جميع مباريات دوري كرة القدم بدرجتيه الأولى والثانية بعد أن منعت الحكومة إقامة أي أحداث كبيرة يتواجد فيها أكثر من ألف شخص.

وقالت الرابطة المحلية في بيان إنها ستبحث إمكانية خوض بقية مباريات الموسم الحالي خلف أبواب مغلقة ودون جمهور.

إلغاء سباق جائزة قطر الكبرى للدراجات

وقرر الاتحاد الدولي للدراجات النارية في 1 مارس/آذار إلغاء سباق جائزة قطر الكبرى، المرحلة الأولى من بطولة العالم المقررة في 8 آذار/مارس الحالي بسبب قيود السفر على المسافرين من إيطاليا، كما قال في بيان.

وأضاف البيان "أن كل المسافرين القادمين إلى الدوحة في رحلات طيران مباشرة من إيطاليا أو زاروا إيطاليا في آخر أسبوعين، يتم فرض حجر صحي عليهم لمدة 14 يوما على الأقل".

الاتحاد الأفريقي لكرة اليد يقرر تأجيل بطولة الأندية وكأس السوبر بين الترجي والزمالك

من جانبه، أعلن الاتحاد الأفريقي لكرة اليد في 4 مارس/آذار تأجيل النسخة 36 من بطولة الأندية المُقرر إقامتها في الجزائر. كما قرر تأجيل موعد مباراة كأس السوبر السابعة والعشرين التي من المُقرر أن يشارك فيها نادي الزمالك.

تأجيل الدوري الكوري...

إلى ذلك، أعلنت رابطة الدوري الكوري الجنوبي لكرة القدم في 24 فبراير/شباط تأجيل بدء منافسات الموسم الجديد، المقرر في 29 فبراير/شباط، حتى إشعار غير مسمى.

... وماراثون إسرائيل

وقررت وزارة الصحة في إسرائيل في 2 مارس/آذار منع ثلاثة آلاف متسابق أجنبي من المشاركة في ماراثون تل أبيب المقرر الجمعة. وأوضحت المتحدثة باسم مجلس مدينة تل أبيب أنه كان من المفترض مشاركة نحو ثلاثة آلاف متسابق أجنبي في السباق لكن مشاركتهم ألغيت نظرا للحظر الذي تفرضه إسرائيل الآن على المسافرين القادمين من دول آسيوية بسبب تفشي الفيروس، ليقام السباق بمشاركة نحو 40 ألف متسابق إسرائيلي.

علاوة مزياني

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.