تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إيران تعلن 49 وفاة جديدة بكورونا المستجد في أعلى حصيلة يومية للوفيات

إعلان

طهران (أ ف ب)

أعلنت وزارة الصحة الإيرانية الأحد عن 49 وفاة جديدة جراء فيروس كورونا المستجدّ، وهو أكبر عدد وفيات خلال 24 ساعة في إيران منذ الإعلان الرسمي عن الإصابات الأولى بالمرض في 19 شباط/فبراير.

وقال المتحدث باسم الوزارة كيانوش جهانبور في مؤتمر صحافي نقلته قنوات التلفزة "تُوفي ما لا يقلّ عن 194 من مواطنينا جراء إصابتهم بمرض كوفيد-19"، من أصل 6566 مصاباً في إيران بصورة إجمالية.

وأضاف "أُصيب 743 شخصاً بمرض كوفيد-19 خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة".

وأوضح أن محافظة طهران لا تزال الأولى في البلاد من حيث عدد الإصابات مع إحصاء 1805 إصابات فيها.

وإيران هي إحدى البؤر العالمية لفيروس كورونا المستجدّ الذي ظهر للمرة الأولى في الصين في كانون الأول/ديسمبر. وينتشر الفيروس في جميع محافظات الجمهورية الإسلامية البالغ عددها 31 والوضع في المحافظات الواقعة في شمال البلاد يتدهور.

وبحسب المتحدث، تمّ الكشف عن 685 إصابة في المجمل في مدينة قم الشيعية المقدسة على بعد 150 كلم نحو جنوب العاصمة الإيرانية.

ولم يتمّ الإعلان بعد عن أية اجراءات حجر صحي إلا أن عدة محافظات أعلنت أنها لا توفر مسكناً للسياح في محاولة لثنيهم عن السفر إليها.

وأوضح جهانبور أنه "تم تسجيل 564 إصابة في أصفهان (وسط) وهي وجهة سياحية" مضيفاً أن عدد المصابين "يرتفع بسرعة" في هذه المحافظة.

وأغلقت السلطات المدارس والجامعات حتى نهاية العام الإيراني في 19 آذار/مارس، تاريخ بدء عطلة رأس السنة الفارسية التي تستمرّ هذا العام حتى الثالث من نيسان/أبريل.

ومن بين المتوفين جراء المرض، ثماني مسؤولين سياسيين أو قادة إيرانيين كبار بينهم النائبة فاطمة رهبر (55 عاماً) التي انتُخبت في الانتخابات التشريعية التي أُجريت في شباط/فبراير الماضي.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.