تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة ألمانيا: بايرن يضيف فوزا جديدا ويبتعد بأربع نقاط

إعلان

برلين (أ ف ب)

أضاف بايرن ميونيخ حامل اللقب والمتصدر فوزا جديدا الى رصيده هذا الموسم، لكنه جاء بصعوبة على ضيفه أوغسبورغ 2-صفر الأحد في المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الألماني لكرة القدم.

ويدين النادي البافاري بفوزه الرابع عشر في مبارياته الـ15 الأخيرة ضمن جميع المسابقات والابقاء على سجله الخالي من الهزائم منذ سقوطه أمام بوروسيا مونشنغلادباخ في 7 كانون الأول/ديسمبر الماضي (1-2 في الدوري)، الى توماس مولر والبديل ليون غوريتسكا اللذين سجلا الهدفين بغياب الهداف البولندي روبرت ليفاندوفسكي للاصابة.

ولا يبدو أن أحدا باستطاعته الوقوف بين بايرن ولقبه الثامن تواليا في ظل العروض التي يقدمها فريق المدرب هانزي فليك إن كان محليا، على صعيدي الدوري والكأس، أو في دوري أبطال أوروبا حيث قطع أكثر من نصف الطريق نحو ربع النهائي بفوزه ذهابا خارج ملعبه على تشلسي الإنكليزي 3-صفر.

ووسع النادي البافاري الفارق الذي يفصله عن أقرب ملاحقيه من ثلاث الى أربع نقاط بعد تعثر لايبزيغ للمرحلة الثانية تواليا بتعادله مع فولسبورغ صفر-صفر السبت، ما تسبب بتنازله عن الوصافة لصالح بوروسيا دورتموند الفائز على مضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ 2-1 السبت أيضا.

ودخل بايرن لقاء الأحد بمعنويات مرتفعة بعد بلوغه الثلاثاء الدور نصف النهائي لمسابقة الكأس بفوزه خارج قواعده على شالكه بهدف سجله جوشوا كيميش.

وعلى الرغم من الفوارق الفنية وأفضلية اللعب على أرضه وبين جمهوره، لم يقدم بايرن شيئا يذكر في الشوط الأول الذي عكست نتيجته السلبية أداء الفريقين.

إلا أن أداء النادي البافاري تحسن كثيرا في الشوط الثاني ونجح في الوصول الى الشباك في الدقيقة 53 عبر مولر الذي انقض على الكرة وحولها "طائرة" في المرمى بعد تمريرة طويلة متقنة من جيروم بواتنغ، مسجلا هدفه السادس في الدوري هذا الموسم والعاشر بالمجمل ضمن جميع المسابقات.

وتحسن أداء رجال فليك بعد الهدف وكانوا قريبين جدا من تعزيز النتيجة في أكثر من مناسبة، لاسيما في الدقيقة 71 عبر سيرج غنابري الذي وجد نفسه في مواجهة الحارس لكنه سدد الكرة بجوار القائم الأيمن.

وتوالت الفرص البافارية، لاسيما عبر غنابري، لكن النتيجة بقيت على حالها، وكاد فريق فليك أن يدفع الثمن في الدقيقة 80 لولا تألق الحارس مانويل نوير في وجه محاولة فلوريان نيدرليشنر الذي عادت اليه الكرة وهو في موقع مناسب للتسجيل، لكنه سددها بجانب القائم الأيمن.

وخطفت أنفاس جماهير النادي البافاري في الدقيقة 89 حين وصل نيدرليشنر الى الشباك، إلا أن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل، ثم تنفست الصعداء حين وجه البديل غوريتسكا الضربة القاضية للضيوف إثر لعبة جماعية وتبادل رائع للكرة مع غنابري (1+90).

وتختتم المرحلة لاحقا بلقاء ماينتس وفورتونا دوسلدورف.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.