تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تسجيل أول حالة وفاة بفيروس كورونا المستجد في لبنان (وزارة الصحة) 

إعلان

بيروت (أ ف ب)

سجّل لبنان الثلاثاء وفاة أول مواطن مصاب بفيروس كورونا المستجد، وفق ما أفاد مسؤول في وزارة الصحة وكالة فرانس برس.

وقال المسؤول، متحفظاً عن ذكر اسمه، إن "المصاب توفي اليوم وهو مواطن لبناني يبلغ 56 عاماً، وكان قد وصل قادماً من مصر"، لافتاً إلى أن حالته "كانت حرجة منذ وصوله الى مستشفى رفيق الحريري الجامعي" في بيروت حيث يتم عزل المصابين.

وكانت إدارة المستشفى أعلنت الإثنين ارتفاع عدد المصابين إلى 41، أربعة منهم في حالة حرجة، وبينهم الشخص الذي توفي اليوم.

وأعلن وزير الصحة حمد حسن الجمعة أن لبنان انتقل من مرحلة احتواء المرض إلى مرحلة انتشاره، تزامناً مع اعلان لجنة متابعة التدابير والاجراءات الوقائية لفيروس كورونا التي شكلتها الحكومة سلسلة تدابير احترازية بينها تمديد إقفال المدارس والجامعات والحضانات حتى نهاية الأسبوع.

كما دعت وزارة السياحة إلى اغلاق مراكز الترفيه والحانات والملاهي الليلية والأندية الرياضية ومنع اقامة البرامج الفنية والحفلات في المطاعم والمقاهي.

وأعلنت السلطات قبل نحو أسبوعين وقف حركة النقل الجوي والبري والبحري للوافدين من الدول الرئيسية التي تشهد انتشاراً لفيروس كوفيد-19، باستثناء اللبنانيين الراغبين بالعودة إلى بلدهم أو الأجانب المقيمين في لبنان.

ودعت وزارة الشباب والرياضة اللبنانية الجمعة الى تعليق كافة الانشطة الرياضية حتى نهاية اذار/مارس الجاري، كإجراء احترازي.

واعلنت بلدية بيروت الثلاثاء إقفال الحدائق العامة في العاصمة بشكل مؤقت.

وتعمد وزارة الصحة اللبنانية إلى تجهيز مستشفيات في المناطق تحسباً لانتشار الفيروس.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.