تخطي إلى المحتوى الرئيسي

دوري ابطال اوروبا: باريس سان جرمان يفك عقدته ويبلغ ربع النهائي

إعلان

باريس (أ ف ب)

فك باريس سان جرمان الفرنسي عقدته المستعصية التي لازمته في ثمن النهائي في المواسم الثلاثة الاخيرة وبلغ الدور ربع النهائي من دوري ابطال اوروبا لكرة القدم، عندما قلب تخلفه امام بوروسيا دورتموند الالماني 1-2 ذهابا الى فوز 2-صفر ايابا في العاصمة الفرنسية الاربعاء.

وسجل البرازيلي نيمار (28) والاسباني خوان برنات (45) الهدفين.

وهي المرة الاولى التي يبلغ فيها سان جرمان هذا الدور منذ عام 2016 ليكسر عقدة لازمته في المواسم الثلاثة الماضية فشل فيها في تخطي دور ثمن النهائي امام برشلونة وريال مدريد الاسبانيين ومانشستر يونايتد الانكليزي تواليا.

اقيمت المباراة على ملعب بارك دي برانس في غياب الجمهور على خلفية المخاوف من تفشي فيروس كورونا المستجد بقرار من دائرة الشرطة في باريس.

وقرر مدرب سان جرمان الالماني توماس توخل عدم اشراك المهاجم كيليان مبابي اساسيا لمعاناته من التهاب اللوزتين وعدم خوضه تدريبات الفريق في اليومين الاخيرين، في حين افتقد ايضا لعدد من لاعبيه الاساسيين، أبرزهم قلب دفاعه وقائده البرازيلي تياغو سيلفا بسبب الإصابة، إضافة الى الظهير البلجيكي توما مونييه ولاعب الوسط الإيطالي ماركو فيراتي للإيقاف.

كان دورتموند الفائز باللقب القاري عام 1997 الطرف الافضل في مطلع المباراة وسنحت الفرصة الاولى له بواسطة الانكليزي جايدون سانشو الذي سدد كرة عرضية على الطاير من مشارف المنطقة مرت الى جانب القائم الايسر لمرمى الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس (17).

وتدخل المدافع بريسنيل كيمبيبي في اللحظة الاخيرة داخل المنطقة مانعا النروجي اريك هالاند من التسجيل بعدها بقليل.

وسنحت فرصة ذهبية امام اصحاب الارض لافتتاح التسجيل عندما مرر الارجنتيني انخل دي ماريا كرة امامية متقنة باتجاه الاوروغوياني ادينسون كافاني الذي كان يشارك اساسيا للمرة الاولى في المسابقة القارية هذا الموسم، فانفرد بالحارس السويسري رومان بوركي الذي ابعدها الى ركنية (25).

ومن ركلة ركنية رفعها دي ماريا سبق نيمار المدافع المغربي اشرف حكيمي وسدد برأسه سابحا هدف الافتتاح لسان جرمان (28) وتوجه الى مقاعد اللاعبين الاحتياطيين للاحتفال مع مبابي والارجنتيني ماورو ايكادري.

واحتسب الحكم ركلة حرة مباشرة لدورتموند انبرى لها سانشو لكن نافاس سيطر عليها بسهولة (33).

ونجح سان جرمان في اضافة الهدف الثاني في وقت قاتل من الشوط الاول عندما مرر الاسباني بابلو سارابيا كرة عرضية من الجهة اليمنى ليتابعها مواطنه خوان برنات داخل الشباك.

وكان اللعب سجالا بين الطرفين في الشوط الثاني من دون خطورة حقيقية على المرميين، وسدد دي ماريا ركلة حرة مباشرة تصدى لها ببراعة حارس دورتموند (54).

وطرد الحكم الالماني ايمري جان لحصوله على البطاقة الصفراء الثانية اثر دفعه نيمار (89).

وقال قائد سان جرمان البرازيلي ماركينيوس "لقد لعبنا بذهنية رائعة على ارضية الملعب. لقد اظهرنا تضامنا كبيرين وسجلنا الهدفين الضروريين للتأهل. يتعين علينا الاحتفاظ بهذه الذهنية، بقيمنا".

واعتبر مدافع سان جرمان الالماني ثيلو كيهرر بان ما حققه فريقه "ليس سوى البداية. ما قام به انصار النادي مدهش، لقد اعطانا دفعة معنوية هائلة".

واضاف "انها لحظات رائعة. لست ادري ما اذا كنا خضنا افضل مباراة لنا لكننا سعداء بالتأهل".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.