الأمين العام للأمم المتحدة يحض بشكل فوري جميع الحكومات على "تعزيز" مكافحتها لفيروس كورونا

2 دقائق
إعلان

الامم المتحدة (الولايات المتحدة) (أ ف ب)

حضّ الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الأربعاء كل الدول على تعزيز جهود مكافحة فيروس كورونا المستجد إذا ما أرادت الحصول على فرصة لوضع حد لتفشي المرض.

وقال الأمين العام في بيان إن "الإعلان اليوم عن جائحة هو دعوة للتحرك (موجّهة) للجميع في كل مكان"، مضيفا "لا نزال قادرين على تغيير مسار هذه الجائحة لكن ذلك يتطلّب التصدي لعدم التحرّك"، داعيا "كل الحكومات إلى التحرّك وتعزيز جهودها فورا".

وأضاف الأمين العام أن "العلم يقول: إن أجرت الدول الكشف والفحص والعلاج والعزل والتعقّب وقامت بتعبئة شعبية من أجل التصدي، يمكننا قطع أشواط في تخفيف انتقال العدوى".

ويأتي نداء غوتيريش بعيد نداء مماثل أطلقته منظّمة الصحة العالمية التي باتت تعتبر كوفيد-19 جائحة، مبدية قلقها إزاء "مستويات انعدام التحرّك المقلقة" في العالم.

وقال غوتيريش إن الإعلان عن جائحة "هو أيضا دعوة للاضطلاع بالمسؤولية والتضامن ولاتحاد الأمم والشعوب".

وقال "في الوقت الذي نكافح فيه الفيروس، لا يمكن أن نسمح بتفشي الخوف".

وبعدما أكد تضامنه مع عائلات المتوفين جراء الفيروس قال الأمين العام "علينا أن نبدي تضامنا مع الأكثر ضعفا، مع المسنين والمرضى ومن ليس لديهم رعاية صحية يعتمدون عليها ومن هم عند حافة الفقر".

وعلى خلفية جائحة كورونا قرر مجلس الأمن الدولي الحد من اجتماعاته في شهر آذار/مارس بعدما كانت الأمم المتحدة قد أرجأت لقاءات كبرى كانت مقررة في شهري آذار/مارس الجاري ونيسان/أبريل المقبل.