تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بايدن وساندرز ينتقدان بشدة طريقة تعامل إدارة ترامب مع أزمة فيروس كورونا المستجد

إعلان

ويلمنغتون (الولايات المتحدة) (أ ف ب)

وجّه المرشّحان الساعيان إلى نيل بطاقة الترشيح الديموقراطيّة إلى انتخابات الرئاسة الأميركيّة جو بايدن وبيرني ساندرز، انتقادات شديدة الخميس للطريقة التي يُدير فيها الرئيس دونالد ترامب ملفّ فيروس كورونا المستجدّ، منددين بـ"عدم كفاءته" وبـ"لجوئه إلى كراهية الأجانب".

وكان خبراء الصحة وجّهوا أيضا انتقادات إلى السلطات بسبب تقليلها من شأن هذه الأزمة وتأخّرها في تطوير اختبارات الفحص.

وقال بايدن من مدينة ويلمنغتون بولاية ديلاوير، إنّ "إخفاق الإدارة حيال الاختبارات (امرٌ) هائل، إنه فشل في الإعداد والتوجيه والتنفيذ".

ودعا بايدن لعدم "اللجوء إلى كراهية الأجانب"، وذلك ردًا منه على تصريحات للرئيس الأميركي مساء الأربعاء. وقال "إنّ وصف كوفيد-19 بأنّه +فيروس أجنبيّ+" لا يمحو "مسؤولية القرارات السيئة التي اتّخذتها حتّى الآن إدارة ترامب".

وأطلق ساندرز أيضا تصريحات حادة، وقال في مدينة برلنغتون بولاية فيرمونت "في ما يتعلق بالوفيات المحتملة والتأثير على اقتصادنا، فإن الأزمة التي نواجهها بسبب فيروس كورونا هي على مستوى حرب كبيرة، وعلينا التصرف وفقا لذلك".

وأضاف "لسوء الحظ، في أوقات الأزمات الدوليّة هذه، فإن إدارتنا غير كفوءة إلى حدّ كبير، وقد أدّى عدم كفاءتها وتهوّرها إلى تعريض حياة العديد من الأشخاص في هذا البلد للخطر".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.