تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة إنكلترا: بروس يطلب من لاعبي نيوكاسل ملازمة منازلهم

إعلان

لندن (أ ف ب)

طلب مدرب نادي نيوكاسل ستيف بروس من لاعبيه ملازمة منازلهم خلال فترة توقف الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، والتي ستمتد حتى مطلع نيسان/أبريل المقبل، على خلفية تفشي فيروس كورونا المستجد.

وأعلنت رابطة البريمرليغ الجمعة وقف المباريات راهنا على أمل التمكن من استئنافها في الرابع من نيسان/أبريل، في إطار جهود مكافحة تفشي فيروس "كوفيد-19" الذي كبّل كرة القدم الأوروبية ومختلف المنافسات الرياضية عالميا، بعدما حصد أكثر من خمسة آلاف وفاة في دول عدة.

وفي كرة القدم الإنكليزية، تأكدت إصابة مدرب أرسنال الإسباني ميكل أرتيتا ولاعب تشلسي كالوم هادسون-أودوي بالفيروس، وسط شبهات باحتمال ان يكون "كوفيد-19" قد طال أيضا لاعبين آخرين. وستفرض إجراءات العزل الطوعي والحجر الصحي على اللاعبين الحفاظ على لياقتهم ليكونوا على استعداد بدني لاستئناف الموسم متى تقرر ذلك.

وقال بروس الذي كان من المقرر ان يلاقي فريقه شيفيلد يونايتد السبت ضمن منافسات المرحلة الثلاثين من الدوري الممتاز، ليل الجمعة "لقد وضعنا برامج التدريب الخاصة، واللاعبين باتوا جاهزين" لتطبيقها.

وأضاف "اعتقد ان هذه هي النصيحة (ملازمة المنزل) التي يوجهها الأطباء في مختلف الأندية. حتى أمس (الخميس) كنا نعتقد اننا سنلعب في عطلة نهاية الأسبوع هذه، لكن عندما أعلنت الأنباء (بشأن أرتيتا)، اتضح ان الوضع قد تغير".

وتابع "لقد تحدثنا عما سنقوم به في حال تعليق كل شيء لأسبوعين أو أربعة أسابيع. الخطة تقوم على ان يذهب اللاعبون ويطبقون برامج تدريب فردية، ان نبعدهم من هنا (مقر تدريب النادي) لأنه مزدحم".

وأشار الى ان مقر التدريب عادة ما يتواجد فيه "70 الى 80 شخصا في مساحة مغلقة. اذا أصيب أحدهم بعيدا من مقر التدريب ثم عاد الى هنا، سنكون فعلا أمام مشكلة. هو (الفيروس) معدٍ بشكل كبير على ما يبدو".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.