تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الرئيس الصربي يعلن حال الطوارئ للحد من تفشي فيروس كورونا

إعلان

بلغراد (أ ف ب)

أعلن الرئيس الصربي الكسندر فوتشيتش الأحد حال الطوارئ للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد في البلاد، وقد قرر إغلاق عدد كبير من الأماكن العامة ونشر الجيش لحماية المستشفيات.

وقال فوتشيتش "اعتبارا من يوم غد، لا مدارس ولا دور حضانة ولا جامعات كل شيء مغلق لا تدريب لا رياضة... سنفرض إغلاقا حفاظا على أرواحنا وعلى آبائنا ومسنّينا".

ووصف الرئيس الصربي الأوضاع بأنها معركة "لإنقاذ مسنّينا"، وقال إن الجيش سينتشر لحماية "المواقع المهمة" مثل المستشفيات حيث تتم معالجة المصابين بفيروس كورونا.

وسجّلت صربيا الواقعة في منطقة البلقان 48 إصابة بفيروس كورونا المستجد.

إلا أن القرار الرئاسي يبقى أقل تشدّدا مقارنة بالتدابير الجذرية المتّخذة في دول أكثر تضررا من الفيروس، لا سيّما إيطاليا وإسبانيا، علما ان السلطات الصربية طلبت ممن تتخطى أعمارهم 65 عاما ملازمة منازلهم.

وقال الرئيس إن المقاهي والحانات ستخفّض ساعات العمل، مضيفا أن الحكومة ستجتمع قريبا لتحديد القيود الجديدة.

وكانت صربيا قد أعلنت الاحد إغلاق حدودها أمام الأجانب القادمين من الدول الأكثر تضررا، في حين تسعى دول منطقة البلقان لحماية شعوبها من الفيروس الذي باتت منظمة الصحة العالمية تعتبره جائحة.

روس-سسم/ود/جص

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.