تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مناظرة بين بايدن وساندرز الاحد يطغى عليها تفشي كورونا

إعلان

واشنطن (أ ف ب)

يتواجه جو بايدن وبيرني ساندرز الأحد في مناظرة ثنائية في سياق حملة الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي في الولايات المتحدة، التي بات يطغى عليها الآن تفشي فيروس كورونا المستجد.

وألغى المرشحان تجمعات انتخابية، فيما أرجأت ولايتان هما لويزيانا وجورجيا الانتخابات التمهيدية، على خلفية تفشي الوباء الذي اودى ب57 أميركياً حتى الآن وشلّ الحياة اليومية في كافة أنحاء البلاد.

وفرضت العديد من الولايات والمدن قيوداً على التجمعات وأغلقت المدارس التي تستخدم عادة كمراكز اقتراع، في محاولة لاحتواء الوباء.

ويتنافس بايدن، الأوفر حظاً للفوز بترشيح الحزب الديموقراطي، وساندرز الذي يصنف نفسه بـ"الديموقراطي الاجتماعي"، لمواجهة الرئيس دونالد ترامب في انتخابات تشرين الثاني/نوفمبر.

وأكد طبيب ترامب السبت عدم إصابته بفيروس كوفيد-19 بعد لقائه أعضاء وفد رئاسي برازيلي تبينت إصابتهم لاحقاً.

وسيتواجه الرجلان لساعتين اعتباراً من الساعة 21,00 (00و00 ت غ)، لكن مسؤولي الحزب الديموقراطي نقلوا مقرّ المناظرة من ولاية أريزونا إلى استوديو تلفزيوني في العاصمة واشنطن، وبدون حضور، تخوفاً من انتقال العدوى.

تأتي المناظرة قبل استحقاقات انتخابية حاسمة الثلاثاء في ولايات فلوريدا وأوهايو وإلينوي وأريزونا. وأكد المسؤولون أنهم سيعملون على جعل ظروف التصويت آمنة للناخبين.

لكن ولاية جورجيا اعلنت إرجاء الانتخابات التمهيدية فيها لمدة شهرين السبت، فيما حذرت النائبة في مجلس شيوخ ولاية جورجيا نيكيما ويليامز، من أن التصويت من شأنه تهديد صحة وسلامة الناخبين.

وقبل ذلك بيوم، أعلنت لويزيانا أنها سترجئ كذلك انتخاباتها التمهيدية لمدة 11 أسبوعاً.

- تقدّم بايدن -

وأقام بايدن، الذي يعتمد أكثر على أصوات الشريحة الأكبر سناًَ والأكثر عرضة للإصابة بالفيروس، حملاته الانتخابية عبر الانترنت وحضّ الناخبين على إيجاد سبل بديلة للإدلاء بأصواتهم.

وقالت نائبة مدير حملة بايدن ومديرة اتصالاته كايت بيدنغفيلد في بيان "إذا شعر الناخبون أنهم بصحة جيدة، ولم تظهر عليهم عوارض، ولا يعتقدون أنهم كانوا عرضة لفيروس كوفيد-19، رجاء فليذهبوا إلى التصويت الثلاثاء".

وبدا ساندرز أكثر تأييداً لإرجاء الانتخابات التمهيدية بدون أن يدعو بشكل واضح إلى إجرائها في موعد آخر.

وقال ساندرز إن على المسؤولين "التأكد من أن كل من يريد التصويت، سيكون لديه حقّ التصويت، وربما لن تكون الحالة كذلك الآن".

وبعد بداية متعثرة، نجح نائب الرئيس الأميركي السابق جو بايدن بالتقدّم في السباق الانتخابي، بعدما فاز بالانتخابات في كل الولايات الجنوبية الأميركية حتى الآن.

ويتصدر بايدن السباق مع 878 مندوباً حتى الآن، مقابل 725 مندوباً لبيرني ساندرز. وللفوز بالانتخابات، على المرشح الحصول على غالبية من 1991 مندوباً.

وفي خطاب الأربعاء، أعلن ساندرز أنه يفوز بـ"النقاش الإيديولوجي" في هذه الانتخابات، لكنه أقرّ بأنه "يخسر النقاش الذي يرفع من مستوى قبول الناخبين" له، والمقصود هو الهدف الأهم بالنسبة للعديد من الناخبين الديموقراطيين بالعثور على المرشح الأكثر قدرة على هزم دونالد ترامب.

والإجماع الحالي في الحزب الديموقراطي هو حول بايدن باعتباره المرشح الأكثر قدرة على تحقيق هذا الهدف.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.