تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مناظرة ثنائية أولى بين بايدن وساندرز في خضم انتخابات تمهيدية طغى عليها فيروس كورورنا

إعلان

واشنطن (أ ف ب)

يتواجه جو بايدن، الأوفر حظا للفوز بترشيح الحزب الديموقراطي للرئاسة الأميركية، وبيرني ساندرز، المتصدّر السابق للانتخابات التمهيدية، مساء الأحد وجها لوجه في مناظرة تلفزيونية في إطار سباق المرشّحين الديموقراطيين الذي طغى عليه تفشي فيروس كورونا المستجد.

وسيبدو مسرح شبكة "سي ان ان" الإخبارية الأميركية خاليا مقارنة بمناظرات سابقة كانت تجمع اكثر من عشرين مرشّحا في أمسيتين متتاليتين في بدايات الانتخابات التمهيدية.

وستكون هذه المناظرة التي تُجرى الساعة 20,00 (00,00 ت غ) ليل الأحد-الإثنين وتستمر ساعتين، الحادية عشرة في الانتخابات التمهيدية الحالية للحزب الديموقراطي، وسيتواجه فيها بايدن، نائب الرئيس السابق، مع ساندرز، السناتور الاشتراكي.

وتجرى المناظرة عشية جولة جديدة من الانتخابات التمهيدية الثلاثاء في ولايات رئيسية مثل فلوريدا وأوهايو.

والأربعاء أعلن ساندرز أنّه باقٍ في السباق لنيل بطاقة الترشيح الديموقراطية إلى انتخابات الرئاسة الأميركية على الرّغم من سلسلة الهزائم الشديدة التي ألحقها به منافسه جو بايدن، مؤكّداً أنّه يعتزم "فعل كلّ شيء" لهزيمة دونالد ترامب في تشرين الثاني/نوفمبر.

وقال السناتور المستقلّ البالغ من العمر 78 عاماً خلال مؤتمر صحافي في مدينته برلينغتون بولاية فيرمونت إنّه يتطلّع إلى المشاركة في المناظرة التلفزيونية المقرّرة بينه وبين بايدن مساء الأحد.

وقال إنّ هذه المناظرة التي سيتقابل فيها للمرة الأولى مع نائب الرئيس السابق "ستكون مناسبة للأميركيين لمعرفة من هو الأفضل" لهزيمة الرئيس الجمهوري.

وأوضح ساندرز أنّ أولويته الرئيسية هي هزيمة ترامب "الخطير".

وكان بايدن أعلن الثلاثاء "مد اليد" لساندرز لكي يهزما معا ترامب في استحقاق تشرين الثاني/نوفمبر.

وقال بايدن الذي يمثل التيار المعتدل في الحزب الديموقراطي "أود أن أشكر بيرني ساندرز ومناصريه على شغفهم وطاقتهم التي لا تنضب".

وأضاف في خطاب هادئ أنه يتشاطر مع ساندرز "هدفا مشتركا"، مؤكدا "سنهزم دونالد ترامب (...) وسنوحد هذه الأمة".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.