تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فورمولا واحد: ماكلارين يعلن تحسن الحال الصحية للعامل المصاب بكورونا

إعلان

لندن (أ ف ب)

أعلن ماكلارين الإثنين أن العامل الذي أصيب بفيروس كورونا المستجد وتسبب بانسحاب الفريق من جائزة أستراليا الكبرى للفورمولا واحد قبل إلغائها بشكل كامل، يتعافى بشكل جيد و"اختفت العوارض" التي ظهرت عليه.

ووضع 14 شخصا مما كانوا على احتكاك بالشخص المصاب في الحجر الصحي لمدة 14 يوما وهم في "روح معنوية جيدة" بحسب ما أكد مدير الفريق زاك براون، كاشفا ان مدير السباقات في الفريق أندرياس ستيلا بقي في أستراليا لمساندة الذين علقوا هناك نتيجة الحجر الصحي.

وعاد الأعضاء الآخرون الى المملكة المتحدة، لكن لن يسمح لهم بزيارة مقر الفريق لمدة أسبوعين كإجراء احترازي.

وكان من المقرر ان ينطلق موسم 2020 لبطولة الفئة الأولى من أستراليا الأسبوع الماضي، لكن السباق ألغي قبيل الموعد المقرر لبدء التجارب الرسمية الجمعة، بسبب المخاوف من فيروس "كوفيد-19" الذي أثّر سلبا على مختلف الأحداث الرياضية حول العالم.

وبعد إلغاء سباق حلبة ألبرت بارك في مدينة ملبورن الأسترالية، أعلن منظمو بطولة العالم إرجاء سباقي البحرين وفيتنام بسبب الفيروس، لينضما بذلك الى سباق جائزة الصين الكبرى الذي سبق تأجيله للسبب عينه.

وبذلك، سترجأ بداية البطولة رسميا الى أيار/مايو المقبل.

وبحسب الجدول المعلن حتى الآن، يبقى سباق جائزة هولندا الكبرى (بين الأول والثالث من أيار/مايو المقبل) في موعده. لكن الموقع الالكتروني للبطولة كشف ان القيمين على هذا السباق وجائزة إسبانيا الكبرى (مقررة في 10 أيار/مايو)، يبحثون مع الشركة المالكة للبطولة والاتحاد الدولي للسيارات "فيا" في الوضع المستجد، لاسيما بعدما أصبحت أوروبا البؤرة الجديد للفيروس المصنف وباء عالميا.

وبعيد الإعلان عن التعديلات بشأن السباقات الأولى، أصدر القيمون على جائزة هولندا بيانا جاء فيه "استنادا الى التقارير الصادرة عن إدارة الفورمولا واحد و+فيا+، دخلنا الآن في تشاور مشترك معهما حول الآثار المحتملة على سباق جائزة هولندا الكبرى للفورمولا واحد".

وكشف البيان أن الظروف "ليست معروفة بالكامل حتى الآن، لكن في حال التأجيل المحتمل، ستبقى جميع التذاكر صالحة. بمجرد معرفة المزيد من المستجدات، سنشاركها مع جميع الأطراف المعنية".

ومن الجهة الإسبانية، أعلن القيمون على حلبة كاتالونيا أن جميع الأحداث التي كانت مقررة على الحلبة حتى منتصف نيسان/أبريل قد ألغيت.

وعلى رغم أن هذه الفترة لا تشمل التاريخ المحدد سابقا لجائزة إسبانيا الكبرى، أكد المنظمون "اننا ندرس الخيارات المختلفة المتاحة مع الفورمولا واحد" إذ فرض الوضع الحالي للفيروس تغييرات طارئة.

وأضاف البيان "ستواصل حلبة برشلونة-كاتالونيا رصد تطور الوباء، والبقاء على اتصال دائم مع مختلف الهيئات والسلطات الصحية من أجل مواصلة تنفيذ الإجراءات والتوصيات المعمول بها، وضمان صحة وسلامة زوارنا. نأسف للإزعاج الذي ربما تسببت فيه هذه التغييرات ونقدم اعتذارنا لجميع المشجعين والعملاء الذين تأثروا بهذه الإجراءات الاستثنائية".

وتعتبر إسبانيا الدولة الأوروبية الثانية من حيث التأثر بفيروس "كوفيد-19" بعد إيطاليا، وبحسب أحدث حصيلة صباح الإثنين، ارتفع عدد الوفيات بالفيروس الى 297، بينما وصل عدد الحالات المؤكدة الى 8744.

وفرضت السلطات الإسبانية عزلاً شبه كامل لمحاولة وقف تفشي الوباء.

وأعلن رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز مساء السبت فرض إجراءات صارمة لعزل السكان البالغ عددهم 46 مليون نسمة في منازلهم، بحسب لن يسمح لهم بالخروج منها الى للتوجه الى مكان العمل أو لقضاء ضرورات أخرى أبرزها شراء الطعام أو الأدوية أو لتلقي العلاج.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.