تخطي إلى المحتوى الرئيسي

غالبية كازينوهات لاس فيغاس تغلق أبوابها

إعلان

لوس انجليس (أ ف ب)

تغلق كازينوهات كبيرة في لاس فيغاس والفنادق التابعة لها أبوابها الثلاثاء لأسابيع عدة بعدما ضربتها أزمة فيروس كورونا المستجد وما تحمله من عواقب اقتصادية، في الصميم.

وفي حين سيتمكن اللاعبون من تجربة حظهم ما أن تنتهي الأزمة يخشى موظفو هذه المؤسسات على عملهم.

وبدأت تسجل حالات إصابة بفيروس كوفيد-19 في صفوف موظفي الكازينوهات فيما أعلنت حالة وفاة أولى الاثنين وابتعاد السياح الأجانب.

في ظل هذه الظروف، قررت أطراف كبيرة ناشطة على جادة "ستريب" في لاس فيغاس التي تضم غالبية الكازينوهات المعروفة عالميا، تعليق نشاطاتها.

وقد لجأت "أم جي أم ريزورتس" إلى هذا القرار "حتى إشعار آخر" وهي تشغل خصوصا كازينو "بيلاجيو" حيث صور فيلم "اوشنز إيليفن" و"ام جي ام غراند" و"ماندالا باي" و "ميراج" و"لوكسور".

وكتب رئيس مجلس إدارة "أم جي أم ريزورتس" جيم مورين "رغم الجهود التي بذلناها لتعزيز عمليات التنظيف يبدو الآن أن أزمة الصحة العامة تتطلب اجراءات جماعية قوية إن أردنا ابطاء تفشي" الفيروس.

وأوضح "لذا قررنا إغلاق مواقعنا كلها في لاس فيغاس اعتبارا من الثلاثاء 17 آذار/مارس لما في ذلك مصلحة موظفينا وضيوفنا والشعب" الأميركي.

وإلى جانب الكازينوهات تدير "أم جي أم ريزورتس" ثلث الفنادق الثلاثين المنتشرة على جادة "ستريب". والاثنين كانت الكازينوهات التي تعج باللاعبين ليل نهار، شبه متوقفة.

- آلاف الموظفين المعنيين -

وقررت مجموعة "وين ريزورت" التي تملك كازينوهات "وين" و"أنكور" هي أيضا تعليق نشاطاتها على مدى أسبوعين مع إمكانية التمديد.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن مشغلي "فينيشان" (مجموعة ساندز) و"سيزر بالاس" قرروا في المقابل أبقاء الأبواب مفتوحة في هذه المرحلة مع بعد الاجراءات.

وعلى غرار الكثير من الولايات الأميركية الأخرى، أمر حاكم ولاية نيفادا ستيف سيسولاك بإغلاق كل المدارس والكثير من الأماكن العامة في لاس فيغاس حيث ألغيت فعاليات كبيرة كانت ستقام فيها ومنها مهرجان سينما كون.

وقد علقت أيضا عروض شهيرة مثل عرض الساحر ديفيد كوبرفيلد و"سيرك كو سوليي".

وبات عشرات آلاف العاملين في هذا القطاع من دون عمل وهم يأملون بعودة الوضع إلى طبيعته بأسرع وقت ممكن.

وقالت نقابة فندقية محلية "كالينري يونيون" التي تضم 60 ألف منتسب لوكالة فرانس برس إنها تحري مفاوضات مع هيئات أصحاب العمل "لكي يحصل كل العاملين حتى الذين يعملون بدوام جزئي/ على أجورهم خلال إغلاق المؤسسات".

وفي رسالة موجهة إلى موظفي "أم جي أم" ونشرتها صحيفة "لاس فيغاس ريفيو" أعلن جيم مورن إن الأجراء الذين توقفوا عن العمل أو صرفوا من الخدمة سيحصلون على أجر اسبوعين وسيحتفظون بالتأمين الصحي حتى 30 حزيران/يونيو.

وقالت ماري رود التي قالت إنها موظفة في أحدى كازينوهات "ستريب" منذ 21 عاما والتي باتت من دون عمل "حتى إشعار آخر" في قطع مصور "غادرت للتو مركز عملي ولدي انطباع أني لن أعود إليه أبدا".

وأضافت "تحدثت مع بعض الزملاء الذين ليس لديهم أي مدخرات... لا نعرف إلى متى سيستغرق الوضع"

واوساط ألعاب القمار مهددة في كل أرجاء الولايات المتحدة جراء التعليمات الصادرة لمكافحة انتشار فيروس كوفيد-19.

وتفيد الأرقام أن هذه الأوساط توظف نحو 1,8 مليون شخص في الولايات المتحدة مع إيرادات تزيد على 260 مليار دولار.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.