تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فلوريدا وايلينوي تقترعان في الانتخابات التمهيدية الديموقراطية رغم كوفيد-19

إعلان

ميامي (أ ف ب)

فتحت مكاتب الاقتراع أبوابها صباح الثلاثاء في فلوريدا وايلينوي رغم المخاوف من انتشار فيروس كورونا المستجد للاختيار بين المرشح الأوفر حظاً جو بايدن ومنافسه بيرني ساندرز ضمن الانتخابات التمهيدية للديموقراطيين التي تحدد من سينافس الرئيس الاميركي دونالد ترامب في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

وكان من المفترض أصلا أن تشارك أربع ولايات أميركية في هذه المرحلة الجديدة لاختيار المرشح الذي سينافس في 3 تشرين الثاني/نوفمبر الجمهوري دونالد ترامب وهي أريزونا وايلينوي وفلوريدا واوهايو.

لكن أمام التفشي السريع لفيروس كورونا المستجد (4661 إصابة على الأقل و85 وفاة في الولايات المتحدة) أعلنت ولاية اوهايو مساء الاثنين تأجيل الانتخابات التمهيدية رافضة ارغام "موظفي مكاتب الاقتراع والناخبين على تعريض حياتهم للخطر".

وتم تشديد تدابير الوقاية مع اقتراب الاستحقاق الانتخابي.

ورغم ذلك فتحت مراكز الاقتراع في ثكنة كورال غايبلز جنوب ميامي في ولاية فلوريدا في الساعة السابعة بالتوقيت المحلي (11,00 ت غ).

وقال آرون سيمكوكس (52 عاما) لفرانس برس "اعتقد أن الناس لا يريدون المجازفة لإنتخابات تمهيدية". وصوت على غرار مليوني ناخب في فلوريدا إما مسبقا أو عبر البريد الالكتروني.

كما لم يطرأ تغيير على اقتراع أريزونا.

وكان دونالد ترامب اعتبر الاثنين ان "من عير المجدي" تأجيل الانتخابات التمهيدية.

وأرجأت لويزيانا وجورجيا وكنتاكي الاقتراع الى ايار/مايو وحزيران/يونيو على ان تحذو ولايات اخرى حذوها.

- عبر الانترنت -

يتصدر بايدن البالغ من العمر 77 عاماً، استطلاعات الرأي بفارق كبير في أريزونا وإلينوي وخصوصاً في فلوريدا حيث يمكن لنائب الرئيس السابق توجيه ضربة قوية لمنافسه من خلال تحقيق تقدم في عدد المندوبين لا يمكن لساندرز مجاراته.

وكان بايدن أعلن انه سيختار امرأة في منصب نائب الرئيس.

وبعد فشل متكرر أقر بيرني ساندرز الاسبوع الماضي بانه أخفق في اقناع الناخبين بقدرته على قطع الطريق أمام ترامب لتولي ولاية ثانية.

والسناتور الذي يحظى بشعبية في صفوف الشباب ماض في حملته واستغل المناظرة بينه وبين نائب الرئيس السابق لينتقد بايدن على مواقف محرجة في مسيرته السياسية الطويلة مع 35 عاما في مجلس الشيوخ وثماني سنوات كنائب رئيس.

والاحد اعلن بايدن انه يتبنى اقتراحين : احدهما لساندرز حول تخفيف القروض الطلابية والثاني لمنافسته السناتورة اليزابيث وورن لحماية الاميركيين من الدائنين الذين يستغلون النظام.

وقال بايدن "يريد الناخبون نتائج وليس ثورة".

وفي بلد أصبح مشلولا أكثر وأكثر بسبب فيروس كورونا المستجد، باتت المنافسة عبر الانترنت.

والاثنين، تحاور بايدن وزوجته جيل مع الناخبين عبر الانترنت.

واستضاف ساندرز ليلة ألاثنين "مسيرة رقمية" شارك فيها مؤيده البارز مغني الروك المخضرم نيل يونغ.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.