تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أوبي ميكيل يرحل عن ناديه التركي بسبب المخاوف من فيروس كورونا

إعلان

اسطنبول (أ ف ب)

اختار اللاعب الدولي النيجيري السابق جون أوبي ميكيل الرحيل عن نادي طرابزون سبور التركي، مؤكدا عدم رغبته بمواصلة لعب كرة القدم في ظل المخاوف من تفشي فيروس كورونا المستجد.

وأوضح النادي في بيان ليل الثلاثاء الأربعاء، انه "تم انهاء العقد بالتراضي مع جون أوبي ميكل".

وانضم اللاعب البالغ من العمر 32 عاما الى طرابزون في حزيران/يونيو الماضي، وكان من المقرر ان يبقى معه حتى نهاية أيار/مايو 2021.

وانتقد اللاعب السابق لتشلسي الإنكليزي قرار الاتحاد التركي لكرة القدم مواصلة مباريات الدوري المحلي والاكتفاء بإقامتها من دون جمهور، وعدم تعليقها كما حصل في الغالبية العظمى من البطولات الوطنية الأوروبية، بسبب فيروس "كوفيد-19" الذي أودى بحياة أكثر من ثمانية آلاف شخص حول العالم منذ ظهوره في الصين في كانون الأول/ديسمبر.

وكتب اللاعب عبر حسابه على انستاغرام في نهاية الأسبوع "ثمة أكثر من كرة القدم في الحياة. لا أشعر بالراحة ولا أريد ان ألعب كرة القدم في هذا الوضع (...) على الجميع ان يكونوا في المنزل مع عائلاتهم".

وتابع "يجب إلغاء الموسم في ظل الأوضاع المضطربة التي يشهدها العالم".

وعرف أوبي ميكيل مسيرة طويلة في ملاعب كرة القدم، تنقل خلالها بين أندية عدة أبرزها تشلسي حيث أمضى نحو عشرة أعوام. وخاض أوبي ميكيل 89 مباراة مع المنتخب النيجيري، قبل ان يعتزل اللعب الدولي في أعقاب نهائيات كأس الأمم الإفريقية التي استضافتها مصر في 2019.

ورفض الاتحاد التركي الثلاثاء الاستجابة لطلبات متعددة لتعليق الدوري المحلي. وتفاوتت الآراء بشأن هذا الموضوع، بينما مؤيدين لتعليق المنافسات، وآخرين مؤيدين لاستمرارها، ومنهم رئيس طرابزون أحمد آغا أوغلو الذي حذّر من ان تعليق المباريات قد يؤدي الى زيادة حالات الطلاق في البلاد.

ويتصدر طرابزون ترتيب دوري الدرجة الأولى في تركيا حيث سجّلت الثلاثاء أول حالة وفاة بفيروس "كوفيد-19"، بينما ارتفع عدد المصابين الى 98.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.