تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ميركل: فيروس كورونا "أكبر تحد منذ الحرب العالمية الثانية" وعدد المصابين يتجاوز الـ10 آلاف في ألمانيا

المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل وهي تخاطب  الشعب الألماني بشأن تدابير وإجراءات وقائية من فيروس كورونا، برلين، ألمانيا، 18 مارس/ آذار 2020.
المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل وهي تخاطب الشعب الألماني بشأن تدابير وإجراءات وقائية من فيروس كورونا، برلين، ألمانيا، 18 مارس/ آذار 2020. © رويترز

في أول كلمة متلفزة للمستشارة الألمانية منذ 2005، توجهت أنغيلا ميركل الأربعاء إلى مواطنيها قائلة إن مكافحة انتشار فيروس كورونا هي "أكبر تحد" تشهده ألمانيا منذ الحرب العالمية الثانية. ويأتي خطاب ميركل وسط مخاوف أوروبية من عدم كبح فيروس كوفيد-19 حيث تجاوز عدد المصابين في ألمانيا فقط عتبة الـ10 آلاف مصاب.

إعلان

منذ الوحدة الألمانية، بل منذ الحرب العالمية الثانية، لم يشهد بلدنا تحدياً يتوقف إلى هذا الحد على تضامننا"، هكذا قالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل الأربعاء في كلمة متلفزة توجهت بها إلى مواطنيها.

وهذه أول كلمة تلفزيونية توجهها ميركل منذ وصولها إلى السلطة عام 2005.

وتابعت المستشارة الألمانية "أعتقد بشدة أننا سننجح في هذه المهمة في حال نظر المواطنون جميعا إليها على أنّها مهمتهم".

وأضافت ميركل التي نشأت في ألمانيا الشرقية "لشخص مثلي يعتبر حرية السفر والتنقل حقا مكتسبا، لا يمكن تبرير هذه القيود إلا بالضرورة القصوى".

عدد الإصابات يتجاوز عتبة 10 آلاف حالة

تجاوز عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في ألمانيا عتبة 10 آلاف حالة ووفاة 20 شخصا وفق ما أعلن معهد روبرت كوخ الخميس.

وأحصيت حوالي 2800 حالة جديدة في الساعات 24 الماضية كما أفاد المعهد المكلف متابعة الوباء. والمنطقة التي سجل فيها أعلى عدد إصابات هي منطقة رينانيا شمال فيستفاليا مع 3033 حالة.

وفرضت ألمانيا قيودا مشددة للغاية على حدودها البرية مع فرنسا والنمسا ولوكسمبورغ والدنمارك وسويسرا، حيث بات العبور يقتصر على الشاحنات الكبيرة المحمّلة بالبضائع وعلى العمال.

ومساء الأربعاء أعلنت وزارة الداخلية الألمانية توسيع القيود لتشمل السفر جوا وبحرا.

وأعلنت الوزارة في بيان أنه يتعيّن على من يريدون "السفر لأسباب طارئة وعلى من يعملون عبر الحدود" إبراز وثائق تبرر دخولهم.  

فرانس24/ أ ف ب 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.