تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فيروس كورونا: إيران تعلن عن 123 وفاة جديدة وحصيلة الضحايا ترتفع إلى 1556

طواقم طبية تقوم بالتعقيم لمكافحة كورونا. مشهد 27 فبراير/شباط 2020.
طواقم طبية تقوم بالتعقيم لمكافحة كورونا. مشهد 27 فبراير/شباط 2020. © رويترز.

ارتفع عدد ضحايا فيروس كورونا في إيران ليصل إلى 1556 بعد أن سجلت الجمهورية الإسلامية 123 حالة وفاة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، في وقت تجاوز عدد الإصابات 20 ألفا، حسبما أعلن مسؤول في وزارة الصحة الإيرانية السبت.

إعلان

ذكر مسؤول في وزارة الصحة الإيرانية السبت أن العدد الإجمالي للوفيات جراء انتشار فيروس كورونا في البلاد، ارتفع بأكثر من 100 ليصل 1556 ضحية، في حين تجاوز عدد الإصابات 20 ألفا.

وقال المتحدث باسم الوزارة كيانوش جهانبور إنه قد تم تأكيد 966 إصابة جديدة خلال 24 ساعة، لترتفع حصيلة الإصابات إلى 20 ألفا و610 حالة.

وكان العدد الإجمالي للوفيات في الجمهورية الإسلامية قد بلغ الجمعة 1433 حالة وفاة.

في نفس السياق، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني السبت إن إجراءات التباعد الاجتماعي لمواجهة انتشار فيروس كورونا في البلاد، بما في ذلك قيود السفر، لن تطبق إلا لمدة تتراوح من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع، حيث يتوقع تراجع حدة الأزمة بحلول ذلك الموعد.

وأضاف روحاني في تصريحات بثها التلفزيون الرسمي أن بلاده "يجب أن تفعل كل ما هو ضروري لعودة الإنتاج الاقتصادي إلى طبيعته". واتهم "معادين للثورة" بالتآمر لوقف الإنتاج الاقتصادي.

والجمعة، استقبل الإيرانيون "عاما صعبا" بأمنيات المرشد الأعلى علي خامنئي والرئيس حسن روحاني، اللذين أكدا في عيد النوروز، رأس السنة الفارسية الجديدة، أن الجمهورية الإسلامية ستنتصر على فيروس كورونا وعلى العقوبات الأمريكية الخانقة.

وتعتبر إيران واحدة من الدول الأكثر تضررا بوباء "كوفيد-19" الذي لا يزال يحصد المئات من الأرواح.

فرانس24/ رويترز/ أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.