تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إسبانيا: 394 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا وعدد الضحايا يبلغ 1720 وتمديد حالة الطوارئ حتى 11 أبريل

التكفل بالمصابين بفيروس كورونا في إسبانيا.
التكفل بالمصابين بفيروس كورونا في إسبانيا. © أ ف ب.

أعلنت وزارة الصحة الإسبانية الأحد تسجيل 394 حالة وفاة جديدة جراء "كوفيد-19"، ما يعني ارتفاع الحصيلة الإجمالية لعدد الضحايا إلى 1720، منذ ظهور أولى الإصابات بالفيروس الذي انتشر في الصين وتفشى في أغلب دول العالم. وأعلن رئيس الحكومة بيدرو سانشيز أنه سيطلب من البرلمان تمديد حالة الطوارئ حتى 11 أبريل/نيسان.

إعلان

سجلت إسبانيا 394 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة.

ويمثل هذا زيادة تبلغ نسبتها نحو 30 بالمئة، ما يرفع عدد الوفيات الإجمالي إلى 1720 منذ بداية تفشي الوباء في البلاد، وفق ما أعلنت وزارة الصحة الأحد.

وأبلغ أيضا عن 3646 إصابة جديدة بالمرض من السبت إلى الأحد، ليصل عدد المصابين إلى 28 ألف و572، في وقت رفعت إسبانيا الدولة الثانية الأكثر تأثرا بالمرض في أوروبا، قدراتها على إجراء فحوص الكشف عن المرض.

وفي نفس الصدد، أعلنت مدريد عن تعافي 2575 شخصا، فيما يبقى 1785 مصابا في العناية الفائقة.

واتخذت مدريد تدابير مشددة تتمثل في حجر شبه كامل وحالة طوارئ طوال 15 يوما.

ومنذ أسبوع يلزم 46 مليون إسباني منازلهم ولا يحق لهم الخروج إلا لأسباب العمل أو شراء المواد الغذائية والأدوية أو للخروج من المنازل لفترة وجيزة.

تمديد حالة الطوارئ!

وقال رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز الأحد أن حكومته ستطلب من البرلمان تمديد حالة الطوارئ التي فرضتها السلطات هذا الشهر لمدة 15 يوما آخر حتى 11 أبريل/نيسان لمحاولة الحد من انتشار الفيروس.

وكانت السلطات قد فرضت حالة الطوارئ أول مرة في 14 مارس/آذار وحظرت على الناس مغادرة منازلهم إلا في حالات الضرورة.

فرانس 24/ أ ف ب/ رويترز

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.